أليتيا

«مَنْ يُدَحْرِجُ لَنَا الحَجَرَ عَنْ بَابِ القَبْر؟»

BIBLE
Pascal Deloche | GoDong
مشاركة
إنجيل القدّيس مرقس ١٦ / ١ – ٨

لَمَّا ٱنْقَضَى السَّبْت، ٱشْتَرَتْ مَرْيَمُ الْمَجْدَلِيَّة، ومَرْيَمُ أُمُّ يَعْقُوب، وسَالُومَة، طُيُوبًا لِيَأْتِينَ وَيُطَيِّبْنَ جَسَدَ يَسُوع.وفي يَوْمِ الأَحَدِ بَاكِرًا جِدًّا، أَتَيْنَ إِلى القَبْرِ مَعَ طُلُوعِ الشَّمْس.وكُنَّ يَقُلْنَ فِيمَا بَيْنَهُنَّ: «مَنْ يُدَحْرِجُ لَنَا الحَجَرَ عَنْ بَابِ القَبْر؟».
وتَفَرَّسْنَ فشَاهَدْنَ الحَجَرَ قَدْ دُحْرِج، وكَانَ كَبِيرًا جِدًّا.ودَخَلْنَ القَبْر، فَرَأَيْنَ شَابًّا جَالِسًا عَنِ اليَمِين، مُتَوَشِّحًا حُلَّةً بَيْضَاء، فَٱنْذَهَلْنَ.فَقَالَ لَهُنَّ: «لا تَنْذَهِلْنَ! أَنْتُنَّ تَطْلُبْنَ يَسُوعَ النَّاصِرِيَّ المَصْلُوب. إِنَّهُ قَام، وَهُوَ لَيْسَ هُنَا. وهَا هُوَ المَكَانُ الَّذي وَضَعُوهُ فِيه.أَلا ٱذْهَبْنَ وَقُلْنَ لِتَلامِيذِهِ وَلِبُطْرُس: إِنَّهُ يَسْبِقُكُم إِلى الجَلِيل. وهُنَاكَ تَرَوْنَهُ، كَمَا قَالَ لَكُم».فَخَرَجْنَ مِنَ القَبْرِ وَهَرَبْنَ مِنْ شِدَّةِ الرِّعْدَةِ والذُّهُول. وَمِنْ خَوْفِهِنَّ لَمْ يَقُلْنَ لأَحَدٍ شَيْئًا…

التأمل: «مَنْ يُدَحْرِجُ لَنَا الحَجَرَ عَنْ بَابِ القَبْر؟»

شو راحوا يعملوا هالنسوان قبل طلوع الضو عند قبر يسوع؟ أكيد اتفقوا مع بعضن من عشية ليلة السبت ونطروا تيتحرروا من شريعة السبت، اشتروا الطيوب تيدهنوا جسد المصلوب مع إنن بيعرفوا عالاكيد إنّو القبر مسكر منيح في حرس مسلح ممنوع الغلط معو وفي حجر كبير مش قدرتن يزحزحوا ولا نتفة… لكن اللي عند الله مش عند البشر… بفكرن رح يزورا القبر ويرجعوا ع بيوتن فاضيين، هيدا عند البشر، بس مع يسوع رجعوا معيدين بقيامتو…

شو رأيكن نعزم هالنسوان يزورا كم قبر عنا؟ خلينا نبلش بقبور المستشفيات، يفوتوا مطرح ما الأمل انقطع والعافية رح تخلص وقنديل الحياة رح ينطفي، ويكونوا الاطبا شالو إيدن وسكروا الملف، وفجأة تدب العافية بجسم هالميت ويتدحرج حجر المرض عن باب قلبو من دون حبة دوا، ويرجع كل مريض معافى ع بيتو…
خلي هالنسوان يزوروا عالمنا الموبوء بمرض العصر مرض الكورونا، مطرح ما الناس انحجروا ببيوتن وسيطر الرعب ع نفوسن، مطرح ما الناس صارت تخاف من بعضها البعض لمن صاروا يهربوا من السلام ومن البوسة وكأنن عم يهربوا من سم الافاعي، مطرح ما الامل انقطع بالشفا وكأنو الحياة توقفت والغيمة السودا غطت نور الشمس واليأس غلغل بالنفوس وانقطع الرجا، ترجع الحياة تدب بعروق البشرية وربيع العالم يزهر صحة وفرح وسلام…

خلي هالنسوان يزوروا قبور الفقرا بكل المناطق والبلدان، مطرح ما الانسان نسي إنّو إنسان، مطرح ما الوجع إسمو لقمة خبز والمرض شربة مي والفيروس غطى يدفي وسقف يئوي ويحمي، تيلاقي هالانسان حالو، تيلاقي كرامته مطرح اللي بيتلاقوا البشر، ويرجع حقوقو من قبور المجالس والمؤتمرات والغرف السودا والصناديق السود، تيتحرر من الجوع والعوز والشحادة ع بواب قبور الاغنيا… هيدي قيامة..
خلي هالنسوان يزوروا الشباب الضايع بين الليل والليل، بين قبور السكر وقبور المخدرات وقبور الدعارة وتزوير الطبيعة، مطرح ما الشب بيشتري قبرو من ثروة بيو وأكتر من هيك مطرح ما الشب بيحفر قبرو بإيدو… تيلاقي هالشباب معنى لحياتن ويدحرجوا عن مستقبلن حجر الوهم وشيطان المتعة الكذابة…
خلي هالنسوان يزوروا قبور السجون ببلادنا، ويطلعوا هالابرياء من تحت الارض، يرجعوا المخطوفين ع بيوتن والمفقودين لحضن أهلن …
خلي هالنسوان يزوروا كل مرا معذبة، عّم تنضرب وتنهان وتستغل من زوج أو أب أو أخ أو أي حدا شاطر يتمرجل ع مرا، تيعرف إنّو المرا إم الحياة إم البشرية… هيدي قيامة…
خلي هالنسوان يزورا العراق وسوريا، وقبل ما يوصلوا يعرفوا إنّو الحرب خلصت ورجعوا المهجرين ع أرضن وبيوتن والمجرمين صاروا بالحبس لانو العدالة أخدت مجراها والحق رجع لصحابوا…
خلي هالنسوان يزورا لبنان، ويعرفوا من بعيد إنّو صار مدرسة للعالم كلو بالعيش الواحد بين كل الديانات والمذاهب والطوائف، ويدحرج الحجر عن مستقبل شبابوا تيبطلوا يسافروا ويلاقوا شغل ببلدن…
خلي هالنسوان يزورا أقباط مصر، ويشوفوا من بعيد إنّو حجر قبر التكفيريين اتدحرج وغرق بالنيل، واختنقت آخر كلمة تفرقة ع أساس الدين…
خلي هالنسوان يزوروا معامل الأسلحة، تتسكر وتتحول لمصانع تياب تِكسي العريان وأكل تشبع الجوعان ودوا تداوي المريض… هيدي قيامة..
خلي هالنسوان يزوروا قبور أصحاب الأفكار السودا تيتحولوا لصانعي سلام، وبدل ما يكونوا ولاد إبليس يصيروا ولاد الله… وهيدي قيامة…

قيامة مجيدة

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً