Aleteia
الثلاثاء 20 أكتوبر
روحانية

كيف تقام الجنازة في المنزل، في زمن الكورونا؟

FUNERAL

Shutterstock | Gaysin Vadim

أليتيا - تم النشر في 04/04/20

تمنع أزمة تفشي فيروس كورونا من الاحتفال بالجنازات علماً أن الجنازة رتبة مهمة جداً في مسار الحزن والوداع

يبقى اليوم أمام المؤمنين إمكانيّة الصلاة من بيوتهم على راحة نفس الميت أو الطلب من كاهن الاحتفال بقداس على نيته ومتابعته من المنزل عبر الهاتف.

أما الخيار الثاني، فهو الاحتفال بالجنازة من المنزل ولذلك نقدم لكم جزء من الكتاب الأوّل، الفصل الرابع، من كتاب الجنازات:

باسم الآب والابن والروح القدس. آمين

فليُباركنا الرب، الذي وبقيامة ابنه، أيقظ فينا الرجاء الحيّ. آمين.

مقدمة

تُتلى النصوص بلسان المؤنث عندما تكون امرأة متوفاة. ويُشير حرف (أ) الى اسم الشخص الذي يُراد الصلاة من أجله.

دعا الرب، حسب مشيئته المُحبة، عزيزنا (أ) من هذا العالم. ملأنا رحيله جميعاً ألماً وغضباً.

لكن، وفي هذه اللحظة الحزينة، علينا بتجديد ايماننا متأكدين ان اللّه لا يترك أبداً أبناءه. يدعونا يسوع الى التحلي بهذه الثقة عندما يقول: “تعالوا إليّ يا جميع المتعبين وثقيلي الأحمال وأنا أريحكم.”

بهذه الثقة، نطلب اليوم من الرب أن يصفح عن عزيزنا (أ) خطاياه ويعطيه السلام والراحة بين القديسين. أعطنا نحن أيضاً رجاء لقائه يوماً ما في ملكوتك.

المزمور ١٢٩

لنصلي

اصغِ يا رب، الى صلوات مؤمنيك

من قاع الموت، ينتظر

أخانا (أ)

مغفرتك الكريمة

فأغفر جميع خطاياه

وحقق رجاءه في المكوث في ملكوتك.

باسم يسوع المسيح، ربنا. آمين.

ليتورجيا الكلمة

يمكن، في هذه اللحظة، قراءة بعض النصوص من الكتاب المقدس ومن بينها:

العهد القديم

ملاخي ١٢، ٤٣ –٤٦

أيوب ١٩، ١. ٢٣ –٢٧

الحكمة ٣، ١ –٩

الحكمة ٤، ٧ –١٥

إشعياء ٢٥، ٦(أ) ٧ –٩

دانيال ١٢، ١ – ٣

المزمور ٢٢ (٢١)

المزمور ٢٥ (٢٤)

المزمور ٢٧ (٢٦)

المزمور ٤٢ (٤١)

المزمور ٦٣ (٦٢)

المزمور ١٠٣ (١٠٢)

المزمور ١٢٢ (١٢١)

العهد الجديد

أعمال الرسل ١٠، ٣٤ –٤٣

سفر الرؤيا ١٤، ١٣

سفر الرؤيا ٢٠، ١١ –٢١، ١

سفر الرؤيا ٢١، ١ –٥

الرسالة الى أهل رومة ٥، ٥ –١١

الرسالة الى أهل رومة ٨، ٣١ –٣٩

الرسالة الأولى الى أهل كورنثوس ١٥، ٥١ –٥٧

متى ٥، ١ –١٢

متى ١١، ٢٥ –٣٠

متى ٢٥، ١ –١٢

مرقس ١٥، ٣٣ –٣٩

لوقا ١٢، ٣٥ –٤٠

لوقا ٢٣، ٣٣. ٣٩ –٤٣

يوحنا ٦، ٣٧ –٤٠

يوحنا ٦، ٥١ –٥٨

وبعد قراءة كلمة اللّه، باستطاعة بعض الحاضرين التعليق أو مناقشة معاني القراءة خاصةً على ضوء ما تعيشه العائلة الآن. ومن الممكن أن تتلو ذلك لحظة صمت.

خلال فترة الفصح، لا يقرأ المجتمعون العهد القديم.

فلنتلو الآن قانون ايماننا، نور حياتنا المسيحيّة

نؤمن بإله واحد، آبٍ ضابط الكل، خالق السماوات والأرض كل ما يرى وما لا يرى. وبرب واحد يسوع المسيح، ابن الله الوحيد، المولود من الآب قبل كل الدهور، إله من إله، نور من نور، إله حق من إله حق، مولود غير مخلوق، مساوٍ للآب في الجوهر، الذي به كان كل شيء، الذي من أجلنا نحن البشر ومن أجل خلاصنا نزل من السماء وتجسد من الروح القدس ، ومن مريم العذراء، وصار إنساناً . وصلب عنّا على عهد بيلاطس البنطي، تألـم ومات وقُبر، وقام في اليوم الثالث كما جاء في الكتب، وصعد إلى السماء وجلس عن يمين الله الآب ، وأيضاً يأتي بمجدٍ عظيم ليدين الأحياء والأموات الذي لا فناء لملكه. ونؤمن بالروح القدس ، الرب المحيي، المنبثق من الآب والابن، الذي هو مع الآب والابن يُسجد له ويُمجّد، الناطق، الناطق بالأنبياء والرسل . وبكنيسة واحدة ، جامعة ، مقدّسة ، رسولية. ونعترف بمعمودية واحدة لمغفرة الخطايا، ونترجّى قيامة الموتى والحياة في الدهر الآتي. آمين.

فلنصلي للمسيح، الرب، بكل ثقة ونقول له:

أنت القيامة والحياة فانصت الينا.

يا رب، قوتك ورحمتك أبديّة فاصفح عن خطايا عزيزنا (أ).

اغفر له، يا رب، لمجد اسمك، كلّ ذنوبه وامنحه حياة أبديّة سعيدة بحضرتك.

فليملك في بيتك مدى الأيام ولا ينفك يتأمل وجهك.

أنت يا رب سند وخلاص جميع اللذين يلجؤون اليك في فترات الألم هذه فخلصنا وباركنا لأننا شعبك وقطيعك.

أعطِ المرضى الصحة والقوة لمن يهتمون بهم وأحمِ الأصحاء وأعطِ الحكمة للمسؤولين بيننا والقوة لأولئك الذين يسعون الى تحقيق الخير العام وأعطنا جميعاً، يا رب، الغفران ورحمتك لكي نشهد عن قريب نهاية هذه المحنة.

اصغ، يا رب، الى ابتهالاتنا

وارحمك ابنك (أ)

لكي يحيا الى الأبد

وليجمعه الإيمان الحقيقي

هنا على الأرض بالشعب المؤمن

ولتجمعه محبتك الآن

بجوق الملائكة والمختارين

أنت الحيّ والمالك الى دهر الدهور آمين.

الراحة الأبديّة أعطه يا رب

ونورك الأزلي فليضيء له

برحمة اللّه والسلام. آمين.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
فيروس كورونامن البيتموت
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
هيثم الشاعر
رسالة من البابا فرنسيس والبابا الفخري بندكتس ...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
بالفيديو: الحبيس يوحنا خوند: يا مار شربل عجّل...
depressed Muslim woman in Islam
هيثم الشاعر
فاطمة فتاة مسلمة رأت يسوع يرشّ الماء عليها قب...
غيتا مارون
إلى كل الحزانى والمتألمين… ارفعوا هذه الصلاة ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً