أليتيا

البابا فرنسيس يطالب بوقف إطلاق نار شامل وفوري في جميع أنحاء العالم. هل سيسمع أسياد العالم؟

© MASSIMO VALICCHIA / NURPHOTO / AFP
VATICAN-MASS-POPE-CARDINALS Pope Francis leads a mass on February 15, 2015 at St. Peter's basilica in Vatican. During the Mass, the Pope said: Charity can not be neutral, indifferent, lukewarm or impartial! The charity is contagious, passionate, and invol
مشاركة
في ختام صلاة التبشير الملائكي مع المؤمنين أطلق قداسة البابا فرنسيس نداء قال فيه خلال الأيام الماضية أطلق الأمين العام لهيئة الأمم المتّحدة نداء من أجل وقف إطلاق نار شامل وفوري في جميع أنحاء العالم، مذكّرًا بحالة الطوارئ الحالية بسبب فيروس الكورونا الذي لا يعرف حدودًا. أتّحد مع جميع الذين قبلوا هذا النداء وأدعو الجميع لكي يلبّوا هذا النداء من خلال وقف جميع أشكال العدائيات الحربية من خلال تعزيز ممرّات من أجل المساعدات الإنسانية والانفتاح على الدبلوماسيّة والاهتمام بالذين يعيشون في أوضاع هشّة.

تابع الأب الأقدس يقول يمكن للالتزام المشترك ضدّ الوباء أن يحمل الجميع على الاعتراف بحاجتنا لتعزيز الروابط الأخويّة كأعضاء في عائلة بشريّة واحدة، كما يمكن لهذا الإلتزام أن يولّد بشكل خاص في مسؤولي الأمم وفي الجهات المتورّطة التزامًا متجدّدًا من أجل تخطّي العداوات. إن النزاعات لا تُحلّ بواسطة الحرب! من الأهميّة بمكان أن نتخطّى جميع الخصومات والاختلافات، بواسطة الحوار وبحث بنّاء عن السلام.

أضاف البابا فرنسيس يقول في هذه اللحظة يتوجّه فكري بشكل خاص إلى جميع الأشخاص الذين يعانون الهشاشة لأنّهم مجبرون على العيش في مجموعات: كبيوت الراحة والثكنات… وأرغب بشكل خاص أن أذكر بشكل الخاص الأشخاص الذين يقيمون في السجون. لقد قرأت مذكِّرة رسميّة للجنة حقوق الإنسان تتحدّث عن مشكلة السجون المكتظّة والتي بإمكانها أن تصبح مأساة. أطلب من السلطات أن تتيقَّنَ لهذه المشكلة الخطيرة وأن تأخذ التدابير الضرورية لتحاشي مآسٍ مستقبلية.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً