Aleteia
الثلاثاء 27 أكتوبر
قصص ملهمة

حاله حرجة في المستشفى وولداه مصبان بفيروس كورونا وأميال تفصل بينه وبين زوجته

LONELINESS

Shutterstock | Gorodenkoff

بلانكا دو أوغارتي - تم النشر في 22/03/20

انتقل غونزالو وماريا وهما اسبانيان الى سانتياغو دي شيلي منذ سنوات لتأسيس شركة. ساعدت ماريا وهي أستاذة جامعيّة زوجها في العمل وفي تربيّة ثلاثة أولاد، انهوا اليوم دراستهم ودخلوا سوق العمل.

قطفت العائلة ثمار جهود العمل طيلة هذه السنوات. لم يعد من الأولاد سوى بابلو الذي يعمل اليوم لصالح الحكومة الإسبانيّة في حين أن خافيير يعمل في شيلي في مجال الهندسة والصغيرة روسيو تنوي الاهتمام بإدارة شركة العائلة.

اضطرت ماريا الى العودة الى اسبانيا لتسلم منصب جديد في جامعة غرناطة. وقرر غونزالو البقاء في شيلي لفترة قصيرة ريثما تتمكن الوريثة من تسلم زمام الأمور.

في شهر فبراير الماضي، زار كلّ من غونزالو وخافيير وروسيو إسبانيا لقضاء وقت مع العائلة. تبيّن، عند عودتهم، انهم جميعاً مصابين بفيروس كورونا. تعتقد العائلة انهم أُصيبوا بالفيروس في المطار إذ أن ماريا لا تعاني حتى اليوم من أي عوارض.

وبُعيّد العودة، بدأ الوالد وولدَيه يعانون من السعال وارتفاع الحرارة. انتقلوا الى المستشفى فثبُتت إصابتهم مخبرياً. حال الوالد وهو يبلغ من العمر ٦٥ سنة هي الأكثر سوءً إذ يصعب عليه التنفس. بقي في المستشفى في حين طلب الأطباء من الشابَين حجر نفسَيهما في المنزل، في غرفتَين منفصلتَين.

قلقت ماريا كثيراً خاصةً وان ٥ آلاف كيلومتر تُبعدها عن العائلة. فما العمل؟ اتصلت أولاً بمعارفها في شيلي وطلبت من احدى السيدات أن تترك على باب المنزل في سانتياغو طعاماً ودواءً.

تواصلت ماريا أيضاً مع ممرضة غونزالو التي كانت تطمئنها عن حاله وتعطيه الهاتف ليتواصل معها وذلك الى حين ساءت الأمور واحتاج رب العائلة الى جهاز تنفس فبات الطبيب هو الذي يُعطي ماريا الأخبار. كان ايجابياً في اتصاله الأخير مشيراً الى أنه وعلى الرغم من خطورة حال مريضه، لم يُظهر أي علامات تراجع خلال اليومَين الماضيَين.

قررت ماريا عزل نفسها خاصةً وأنها تعيش في اسبانيا مع والدتها المتقدمة في السن والعزل خطوة مهمة جداً حفاظاً على سلامة آبائنا وأمهاتنا.

لا يسع ماريا اليوم سوى الصلاة وتكثيف الصلاة فتضع بين يدَي اللّه عائلتها وعجزها. تُصلي على نيّة الشفاء ولكي تتمكن من تقبيل أحبائها بأقرب وقت ممكن.

إنها تصلي وكلّها رجاء ورسالتها لنا: “رجاء، لا تتوقفوا عن الصلاة” كما وتنصح بالتواصل مع العائلة والأصدقاء خلال هذه الفترة الصعبة والاتحاد معهم بالصلاة.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
كورونا
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً