Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الأربعاء 28 أكتوبر
home iconالمنبر‎
line break icon

مار شربل من عنّايا إلى مكان آخر؟ البعض يستعمل القديس وسيلة للعصيان ضد الكنيسة

Mazar mar charbel

هيثم الشاعر - تم النشر في 08/03/20

منذ الأسبوع الفائت والمسيحيون في لبنان يتباطحون على مواقع التواصل دفاعاً عن مار شربل، عن قدرته على شفاء الكورونا أو لا، أو أنّ مار شربل لا يتدخّل بهكذا أمور، ليزيد الطين بلّة تخوين البعض لقرار مجلس المطارنة الموارنة حول التناول باليد منعاً لانتشار كورونا، فبدأ التخوين على مواقع التواصل بشكل هستيري بين المسيحيين.

شربل مخلوف الذي ترك قريته بقاعكفرا، جاء ليترهّب ويبتعد عن الصراعات الأرضية التي لا قيمة لها كمرتا التي تتلهّى بأمور عديدة والمهم واحد كما يقول الرب.

هستيريا ايمانية كتب عنها العديد من الكهنة، وللاسف، تضارب الروحانيات أدخل المسيحيين في صراعات فايسبوكية كانت نتيجتها أحقاد وكراهية.

والسؤال المهم هو: متى سيعي المسيحيون في لبنان أنّهم بأمسّ الحاجة الى التلاحم والوحدة بعيداً عن كل ما يفرّقهم، وإن كان لأحد اعتراض على موقف كنسي، فليصعد الى مرجعيته الدينية وليتكلم معها، ومواقع التواصل الاجتماعي ليست المكان الصحيح لاقتتال المسيحيين. ولكن اصبح واضحاً أن هناك عدد كبير يخوّن السلطة الكنيسة وينعتها بابشع الأوصاف.

ألم نتعلّم من الصراعات الماضية بين الارثوذكس والكاثوليك؟ أو بين الكاثوليك والبروتستانت؟

هل كان ربنا يمزح عندما قال “كل مملكة تنقسم على ذاتها تخرب”؟

البعض يريد أن يكون مع بولس والآخر مع بطرس، والنتيجة ستكون كارثية على الجميع.

ألم نشبع من حروب ماضية قاتلنا فيها بعضنا البعض؟

ماذا تنتظرون من غير المسيحي عندما يقرأ ما تنشرون على مواقع التواصل بحق بعض؟

لا أحد شكك بقدرة شفاعة القديسين، ولكن هل الدفاع عن مار شربل يكون بالاقتتال على مواقع التواصل وتهيئة جيش على اسم مار شربل لقتال الغير باسمه؟

.وكأنّي بمار شربل يقو: كفى، كفاني منكم، أنا الذي تخلّيت عن الصراعات الارضية وحتى الرهبانية لأتنسّك قريباً من الله.

شربل قديس عظيم فلا داعي لغدخلاه بصراعات وأهواء، ولا نقاتلنّ الآخر بحجة الدفاع عن المقدسات.

الناسك القديس لا بد أنه حزين ويرد الانتقال من عنايا على ما يراه وهو الذي امضى حياته بصمت كبير وطاعة للرؤساء.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
شربلعنايا
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً