أليتيا

الأب مجدي العلاوي: خايفين من الكورونا ومش خايفين من الله!

majdi allam
مشاركة
 

في الوقت الذي يسيطر فيه الهلع على الشعب اللبناني بسبب تفشّي فيروس كورونا، كتب الأب مجدي العلاوي عبر صفحته على الفيسبوك، مسلّطًا الضوء على الأوجاع المنسيّة التي تفتك بالناس يوميًّا:

الحاويات الملجا اليومي للجوعانين، ونحنا غرقانين بهمّ الكورونا، وناسيين الجوع يللي عم يقتل يوميًّا صغار وكبار… الجوع يللي عم بيوصل للسرقة والحبس ومرات للقتل.
الجوع حلّه عند كل واحد منا، أنا والفقير قادرين نتقاسم اللقمة.
الكورونا بلبنان حسب الإحصاءات صابت ١٥ شخص بس الجوع عم بيصيب الآلاف يوميًّا…
اليوم وكل يوم، الفقير ناطر ع بابك التفاته منك بتسدّ عوزه وجوعه والرب بحبّه الكبير رح يمنحك أضعاف وأضعاف من الخيرات والنعم.
صغار وكبار بياكلوا من الزبالة وبيشربوا من ميّ الشتي النازلة من القساطر والحكي ما بيخلص…

خايفين من الكورونا ومش خايفين من الله!
خايفين المسؤولين ع حالن من الكورونا، وتاركين الشعب عم بيموت من الفقر والعوز والأمراض المتفشاية خاصة السرطان والناس يللي مش قادرة تتعالج.
إفلاس أخلاقي، إفلاس معنوي، إفلاس مادي… لوين وصّلونا! الكورونا هوي حقدن المستشري بقلب هالوطن وكل همّن نفسن وبس…
أفلسونا جسديًّا بس ما بيقدروا علينا نفسيًّا…
“لا تَخَافُوا مِمَّنْ يَقْتُلُونَ الجَسَد، ولا يَقْدِرُونَ أَنْ يَقْتُلُوا النَّفْس، بَلْ خَافُوا بِالحَرِيّ مِمَّنْ يَقْدِرُ أَنْ يُهْلِكَ النَّفْسَ والجَسَدَ مَعًا في جهَنَّم.

لاَ تَخَفْ، أَيُّهَا الْقَطِيعُ الصَّغِيرُ، لأَنَّ أَبَاكُمْ قَدْ سُرَّ أَنْ يُعْطِيَكُم الْمَلَكُوتَ فَلاَ تَهْتَمُّوا قَائِلِينَ: مَاذَا نَأْكُلُ؟ أَوْ مَاذَا نَشْرَبُ؟ أَوْ مَاذَا نَلْبَسُ؟ فَإِنَّ هذِه كُلَّهَا تَطْلُبُهَا الأُمَمُ لأَنَّ أَبَاكُمُ السَّمَاوِيَّ يَعْلَمُ أَنَّكُمْ تَحْتَاجُونَ إِلى هذهِ كُلِّها”.

 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً