Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الخميس 29 أكتوبر
home iconقصص ملهمة
line break icon

مُسعفة تنقذ طفلة متروكة فتُرضعها وتشكر اللّه

ELOISA HERRERA QUIJANO

Facebook-Eloísa Herrera Quijano

جايم سيبتيان - تم النشر في 07/03/20

الرضيعة كانت متروكة في مخبأ بين جداريَن تنتظر الموت

عندما طُلب من مُسعفي فوج الإطفاء في مكسيكو التأهب لإنقاذ رضيع في شارع ايزتاكالكو مُحتجز بين حائطَين، عرفت ايلوزيا هيريرا انها ستنجح في المساعدة لكونها مُسعفة وأم في حين.

وجد الفريق ما أن وصل الى المكان رضيعة لا يتجاوز عمرها بضع ساعات متروكة في مخبأ بين جداريَن تنتظر الموت. تمسكت ايلوزيا بحدسها الأمومي فأرضعتها وأعادتها الى الحياة.

وتقول ايلوزيا وهي أم لأربعة أولاد: “كانت نبضات قلبها ضعيفة ولم يتمكن الطاقم الطبي من انعاشها ففكرت انها بحاجة الى غذاء والغذاء المثالي هو حليب الأم. أنا أُرضع ابني وسرعان ما أطعمت الفتاة، ازداد دقات قلبها قوة فكانت النتيجة فعالة. “

وتقول ايلوزيا انها المرّة الأولى التي تختبر فيها تجربة مماثلة خلال مسيرتها المهنيّة التي تمتد على ١٩ سنة. وتقول: “لا يمكن إيجاد ذلك في كتاب ولا يمكن لأحد أن يعلمك ذلك. ما اتحدث عنه هو حدس الأم عندما ترى طفلاً يحتاج الى حماية.”

أُدخلت الرضيعة الى المستشفى بعد أن تأكد المسعفون ان حالها مستقرة. وتشكر ايلوزيا اللّه، خالقها، وتطلب منه مساعدة هذه الفتاة لكي تتمكن من الصمود.

طلب منها فريق الإسعاف أن تُعطيها اسماً فاختارت في البداية اسم لوسيا وهو الاسم الذي كانت تريد اعطاءه لطفلها الرابع لو كان فتاة إلا أنها قررت تسميتها أنخيليتا أي الملاك الصغير.

وأفادت وزارة الصحة المكسيكيّة بعد التحقيق في الحادثة أن الطفلة في حال مستقرة وأنها كانت قد رُميت من الطابق الثالث فاحتُجزت بين حائطَين قبل ان يصل فريق الإسعاف لإنقاذها. ويمكن القول ان حليب ايلوزيا أحدث بمساعدة العناية الإلهيّة أعجوبة صغيرة تتجلى من خلالها المحبة والإيمان والقدرة على الاعتناء بالقريب.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً