Aleteia
الثلاثاء 27 أكتوبر
قصص ملهمة

شهادة مسلم ترك كل شيء من أجل المسيح

capture écran KTO

Hemza Augustin a été baptisé deux ans après son arrivée en France

بيرانجير دومينيي - تم النشر في 06/03/20

حمزة: " أوّد أن أشهد على ذلك ومشاركة الآخرين هذا النور"!

فيلم مدته ٤٢ دقيقة بعنوان “المُهتدون الجدد”… يروي خلاله كلّ من جميلة وحمزة وجمال مسيرتهم الاستثنائيّة على طريق الإيمان… التقت أليتيا بحمزة الذي ترك كلّ شيء بين ليلة وضحاها من أجل انقاذ عائلته بعد اعتناقه المسيحيّة. شهادة مؤثرة عنوانها السلام. 

كان يملك شركته الخاصة في الجزائر ومنزلاً وسيارة وحياة اجتماعيّة ناشطة وله طفلَين وزوجة مهندسة… لكنه اضطر، بين ليلة وضحاها، الى ابتياع ٤ بطاقات ذهاب الى فرنسا من أجل الهروب من تهديدات الموت والسبب؟ اعتناقه المسيحيّة. 

طلب اللجوء وتعمد وهو يكبر بعيداً عن مسقط رأسه لكن على مقربة من قلب يسوع في سلام يشاركه مع الآخرين دون خوف. وتجدر الإشارة الى أن حمزة اعتنق المسيحيّة في فرنسا هو و٣٠٠ شخص آخر. يقبل بعضهم تقديم شهادتهم وكلّهم يؤكدون: “كيف نكره من يهددنا في حين وجدنا النور والسلام الكبير؟”

أنا الحق

ويروي حمزة قصة اهتدائه الصاخبة في العام ٢٠١٧. كان مسلماً يطرح على نفسه أسئلة منذ سنوات ولا يجد لها جواباً في الصلاة والقرآن. التقى، في العمل، بمسيحي ساعده على تنزيل الإنجيل على هاتفه. بحث عن معلومات عن يسوع وشاهد وثائقي عن حياته وسمع في نهاية الوثائقي صوت قوي وحقيقي جعل قلبه يخفق وقال “أنا الطريق والحق والحياة” (يوحنا ١٤،٦). “أصبحت مسيحي، في تلك اللحظة، وشعرت بفرح كبير وراحة في قلبي.” 

ومنذ ذلك الحين، شعر بقوة وراحة لم تتركه. “لم أخفِ اهتدائي وانتقدني الكثيرون وطرحوا عليّ الأسئلة الى حين هددني إرهابي قديم “تائب” بالموت علناً وبكل وضوح. وفي الليلة نفسها، اشتريت بطاقة سفر لزوجتي وطفلَي ولي ورحلنا وتركنا كلّ شيء وراءنا”. لم يعرف حمزة الى أين يذهب لحظة وصله الى فرنسا فكتب في محرك البحث على انترنيت “مدينة مسيحيّة فرنسيّة” فوجد روان، مدينة الأجراس المئة”.

هكذا وصل الى المدينة حيث دخل “الكاتدرائيّة العملاقة” وطلب لقاء الكاهن ملتمساً المعموديّة! “كنت أعتقد ان ذلك مجرد بركة” لكن الكاهن فسر له عن واجب متابعة دروس تعليم مسيحي لمدة سنتَين وهو أمر قام به حمزة والتزم به. ودعمت الرعيّة العائلة لتبدأ حياة جديدة في المدينة!

لكن الأمور لم تكن كلّها سهلة في هذه اليوميات البعيدة عن الجذور لكن حمزة عاش واثقاً باللّه ومسلماً له ذاته. “عندما تهب العاصفة، أتذكر دوماً كلام يسوع ما يعطيني دوماً السلام.”

تعمد عشيّة عيد الفصح، في ٢٠ أبريل ٢٠١٩، واستكمل حمزة –أوغسطينوس طريقه واندماجه ودراسته. وتجدر الإشارة الى ان زوجته قادرة على مزاولة مهنتها في فرنسا والعمل بصفة مهندسة وذلك بعد ولادة طفلهما الثالث قريباَ!

يعاني من صعوبات على الرغم من الاندماج في فرنسا “لن أتمكن من العودة الى الجزائر فذلك خطير جداً. أتواصل مع عائلتي من جديد خاصةً انها لم تفهم سبب رحيلي ولم أكشف يوماً لوالدي الذي يعاني من مشاكل في القلب عن تهديدات الموت التي تلقيتها.”

يؤكد حمزة انه لا يخاف ويقول: “لا يمكنكم أن تتخيلوا الفرح العميق الذي يقودني ويريحني في كل لحظة من حياتي. اكتشفت كنزاً: الحقيقة والمحبة! أوّد أن أشهد على ذلك ومشاركة الآخرين هذا النور!

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
شهادة حياةيسوع
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً