Aleteia
الأحد 25 أكتوبر
المنبر‎

بالفيديو: علامة صليب في سماء بعبدا في لبنان، والتعليقات من كل ناحية وصوب

طوني عساف - تم النشر في 05/03/20

منذ بدايات المسيحية والمؤمنون يبحثون دائماً عن علامات. حتى الفريسيين طلبوا من يسوع الآيات ليؤمنوا. حتى لوقا أراد علامة فلبّى يسوع طلبه وأزال الشك عن قلبه طالباُ من وضع إصبعه في الجرح.

كم من المؤمنين يقولون للرب: “أرني آية لأؤمن”. كم من المؤمنين يطلبون من القديسين علامات، من ملاكهم الحارس، علامات من العذراء الخ.

تحصل أمور طبيعية في حياتنا اليومية يمكن ان نعتبرها علامات من الرب لنفتح أعيننا على أمور ربما تغاضينا عنها.

هذه العلامات لا يتحدث عنها فقط المؤمن الذي ينتظر آية، بل أيضاً رجال الدين في بعض الأحيان.

وفي حالات أخرى يصبح الإيمان مفرطاً سطحياً مبنياً فقط على عوارض طبيعية أم شكل يظهر في صورة، أم غيمة على شكل شخص، وغيرها من ما نقول عنه علامات.

هل شكل الصليب في سماء لبنان هو علامة؟ هو هي رسالة للبنانيين العودة الى الرب ووضع الثقة بالرب والعودة الى الصلاة التي لطالما دعا إليها جميع الأنبياء في أوقات الأوبئة والخطيئة وغيرها؟ وغن كان لم يكن علامة، ربما سيكون حافزاً لمن يرى فيه علامة.

متى وكيف يعطينا الرب علامة، هذا يعود الى الرب. هل نريد علامة ومعجزة أكبر من القربان المقدس الذي هو جسد الرب بحد ذاته؟

هل متى خرجنا من القداس حاملين جسد الرب – أول وأكبر وأهم معجزة وأساس إيماننا – نحتاج الى أن نرى علامة صليب في السماء أو أن نشرب تراباً في الماء عن قبر قديس أو أن نرى شكلاً في صورة؟

هذا لا يعني أن لا علامات، فالرب يسوع نفسه صنع العجائب، وجميع القديسين بقوته اجترحوا العجائب، وفي كل يوم من حياتنا معجزات صغيرة. حياتنا بحد ذاتها هي معجزة نشكر الرب عليها في كل صباح ومساء.

ولكن من الأهمية بمكان ألا نسخّف إيماننا، وألا نخيط الإيمان على قياسنا وبحسب حالتنا النفسية والجسدية والاجتماعية وغيرها.

فلنعد الى الصلاة ولنترك الباقي للرب “فمن يطلب يجد ومن يسأل ينل ومن يقرع يفتح له”

صوّر الفيديو المرفق طوني وازن

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
صلاةصليبلبنان
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
فيليب كوسلوسكي
الصلاة المفضلة لبادري بيو التي كان من خلالها ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً