Aleteia
الثلاثاء 20 أكتوبر
نمط حياة

المنافع الصحيّة للصوم والامتناع عن تناول اللحوم

SMOKED MACKEREL

Sea Wave I Shutterstock

مونيكا كوستا - تم النشر في 28/02/20

تطلب منا الكنيسة الصوم يومَي إثنين الرماد والجمعة العظيمة والامتناع عن تناول اللحم كلّ يوم جمعة خلال زمن الصوم الكبير. فهل تشكل هذه التوصيّة خطراً على حياتنا أم تُعتبر مفيدة؟ أولاً، علينا أن نعرف أن هناك فرق بين الصوم والامتناع عن نوع من الطعام.

فوائد الصوم

يعني الصوم حسب ما تطلبه الكنيسة الكاثوليكيّة تناول وجبة واحدة ووجبتَين خفيفتَين لا تُعادلان وجبة كاملة وهو صوم يُطلب فقط من الأشخاص الذين يتمتعون بصحة جيدة وتتراوح أعمارهم بين ١٨ و٦٠ سنة وتفرضه يومَين فقط في السنة وهما إثنَين الرماد والجمعة العظيمة.

وهناك من يعتمد قواعد أكثر صرامة مثل الامتناع عن الخبز أو المياه وتُعتبر هذه الممارسة استكمالاً لتقليد قديم وهي موجودة في أغلبيّة الديانات.

صام موسى كما صام يسوع ٤٠ يوماً كما ويصوم المسلمون خلال شهر رمضان وكان غاندي يصوم بصورة دوريّة…

أما على المستوى الطبي، نصوم عندما نتناول أقل من ٣٠٠ وحدة حراريّة في اليوم الواحد ونستهلك السوائل فقط. وعندما نصوم لفترة الطويلة، يستهلك الجسد من مخزونه وهذه الممارسة صحيّة إن تمت بمنطق وحذر وبإشراف مختص.

وينتقل بالتالي الجسم من عمليّة “الهضم” الى عمليّة “التنظيف” ومن شأن ذلك مساعدة الجسم على التخلص من السموم وخفض معدلات الكوليسترول وتنشيط جهاز المناعة ومعالجة الآلام المزمنة والالتهابات.

فوائد الامتناع عن اللحوم

توصي الكنيسة كلّ مؤمن تخطى عمره الـ١٤ سنة بالامتناع عن اللحوم يومَي إثنين الرماد وكلّ أيام الجمعة خلال زمن الصوم الكبير. ويمكن استبدال الامتناع عن اللحوم، خلال أيام الجمعة المتبقيّة من السنة، بالقيام بأعمال الخير والتقوى.

وفي العام ٢٠١٥، أصدرت منظمة الصحة العالميّة توصيّة تقضي بضرورة استهلاك كميات أقل من اللحوم الحمراء للوقاية من سرطان القولون والمستقيم. وكثرت التقارير التي أكدت أن تناول اللحوم يزيد من خطر الإصابة ببعض الأمراض وأنواع من السرطان.

وفي الوقت نفسه، تحتوي اللحوم الحمراء على مغذيات أساسيّة مثل البروتين والحديد والفيتامين أ وب والزنك وغيرها وبالتالي من الضروري استبدالها بمأكولات مفيدة أخرى للحصول على حاجاتنا الغذائيّة.

بالتالي، وعلى ضوء كلّ هذه الدراسات، فإن الامتناع عن اللحم يوم واحد في الأسبوع مفيد ليس فقط على المستوى الروحي إنما الصحي أيضاً.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
الصوم
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
هيثم الشاعر
رسالة من البابا فرنسيس والبابا الفخري بندكتس ...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
بالفيديو: الحبيس يوحنا خوند: يا مار شربل عجّل...
depressed Muslim woman in Islam
هيثم الشاعر
فاطمة فتاة مسلمة رأت يسوع يرشّ الماء عليها قب...
غيتا مارون
إلى كل الحزانى والمتألمين… ارفعوا هذه الصلاة ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً