Aleteia
الأربعاء 28 أكتوبر
المنبر‎

الموارنة... من نحن؟؟؟

rabih-el-chaer.

rabih-el-chaer.

ربيع الشاعر - تم النشر في 10/02/20

نحنا ولاد الأرض الخصبة،

أرض الزعتر والتفّاح

مهما نشوف ليالي صعبة،

ومهما تقدّ علينا رياح

مشّ رح نترك أقدس خشبة،

منبقى حدّا رماح رماح

رح من جاهد بالمحبّة

والمحبّة أمضى سلاح

نحنا زرعنا جلال صخور،

نحنا عشنا بالوديان

نحنا الزيتون المعصور ،

نحنا خشبات الصلبان

منحرق تعبنا بخّور،

من عيش بنعمة وإيمان

ومهما الدنية علينا تجور….

ما منتخلّى عن لبنان

أختصر الموارنة بصفتين حب الزهد وحب الاستقلال، تجلى حب الزهد في الحياة النسكية للآباء الأولين ومنهم مؤخراً القديس شربل كما تجسد بالطبيعة الوعرة التي اختاروا ان يعيشوا فيها هرباً من القمع فتعلقوا بالأرض وبالفلاحة فكان المثل الشهير : فلاح مكفي سلطان مخفي” أو “نيال لعندو مرقد عنزة بجبل لبنان”. أما حب الاستقلال فتجلى في استقلالهم عن بيزنطية ومحيطهم العربي والعثمانيين وحتى عن روما بشكل من الأشكال من خلال كنيستهم الأنطاكية . وحب الاستقلال هذا كان أحد أسباب قيام لبنان الكبير. وأفصل بين حب الاستقلال وحب الحرية لأن الحرية هي أسمى ما يمكن ان يتوصل له إنسان وهذا ما لم نتوصل له بعد في لبنان على اتساع جميع طوائفنا حيث ما زلنا عبيد لتاريخنا وطوائفنا وقبائلنا وزعمائنا وغرائزنا…أين موارنة اليوم من موارنة الأمس؟ إن لم يعد الزهد سيّد الأزمان وأصبح التزلُّم والتزلّف سر التواجد، فأي دور حضاري وسوسيولوجي مطلوب من الموارنة في المئة عام القادمة؟

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
الموارنةمار مارون
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً