Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
روحانية

"أَعِدَّ لي شَيْئًا لأَتَعَشَّى، وَشُدَّ وَسْطَكَ وٱخْدُمْني حَتَّى آكُلَ وَأَشْرَب..."

MODLITWA

PIC SNIPE | Shutterstock

الخوري كامل يوسف كامل - تم النشر في 06/02/20

إنجيل القدّيس لوقا ٧ / ١٠ – ١٧

قَالَ الرَبُّ يَسُوعُ: «مَنْ مِنْكُم لَهُ عَبْدٌ يَفْلَحُ الأَرْضَ أَوْ يَرْعَى القَطِيع، إِذا عَادَ مِنَ الحَقْل، يَقُولُ لَهُ: أَسْرِعْ وٱجْلِسْ لِلطَّعَام؟

أَلا يَقُولُ لَهُ بِالأَحْرَى: أَعِدَّ لي شَيْئًا لأَتَعَشَّى، وَشُدَّ وَسْطَكَ وٱخْدُمْني حَتَّى آكُلَ وَأَشْرَب، وبَعْدَ ذلِكَ تَأْكُلُ أَنْتَ وَتَشْرَب. هَلْ عَلَيهِ أَنْ يَشْكُرَ العَبْدَ لأَنَّهُ فَعَلَ ما أُمِرَ بِهِ؟

وَهكذَا أَنْتُم إِذَا فَعَلْتُم كُلَّ ما أُمِرْتُمْ بِهِ فَقُولُوا: إِنَّنَا عَبِيدٌ لا نَفْعَ مِنَّا، فَقَد فَعَلْنا مَا كانَ يَجِبُ عَلَينا أَنْ نَفْعَل».

التأمل: “أَعِدَّ لي شَيْئًا لأَتَعَشَّى، وَشُدَّ وَسْطَكَ وٱخْدُمْني حَتَّى آكُلَ وَأَشْرَب…”

لو كانت السلع مثل الخيرات الطبيعية جاهزة للاستخدام النهائي، كأن الأشجار تنبت أثاث المنازل ..الثياب..الأطعمة..المنازل..السيارات..لعاش الانسان حياته وحيداً دون مساعدة أحد…

لكن لو استفاق أحدنا من نومه وأراد أن يحضر فطوره بنفسه، مضطراً أن يذهب الى الحقل لإحضار القمح استعداداً لتصنيع الخبز “من الطحن الى العجن فالخبر..”، وجلب الحليب من المزرعة بغية تحضير الجبنة، وقطف حبيبات القهوة من أشجارها واستكمال كل مراحل اعدادها… طبعا سيجد نفسه مضطراً أن يقول: وداعاً يا فطوري!!!

أي أنه سيبقى جائعا”..

الشكر للرب أن الناس يتعاونون في انتاج السلع الجاهزة للاستخدام النهائي، لكن الجوع لا زال موجوداً…

العالم جائع الى روح الخدمة، الى خدمة تخرج من القلب بفرح ورضى وامتنان..

العالم جائع الى أمهات يَخدُمن .. ليس الى أمهات جائعات الى كل شيء سوى القناعة..

العالم جائع الى آباء “رجال” في الخدمة.. ليس الى رجال يدّعون الخدمة..

العالم جائع الى البسمة.. الى الكلمة الطيبة..الى الاعتذار..الى الشكر..  الى التقوى..

العالم جائع الى خدام مذبح يكسرون أنفسهم لإشباع جوع الكثيرين..

العالم جائع الى شبيبة أحلامها نظيفة..خلّاقة..مبدعة.. تعيش الحب..

العالم جائع الى طفولة تعيد الكبار الى أحشاء الحياة ليتعلموا ثانية كيف يكونون الكبار!!!

نهار مبارك

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
الانجيل
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً