Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الجمعة 30 أكتوبر
home iconأخبار
line break icon

مقتل ٢٠ شخصًا في تدافع في كنيسة في تنزانيا واعتقال القس الواعظ

GIGLIO,BROOKLYN,OUR LADY OF MOUNT CARMEL

Jeffrey Bruno

And before the entrance of the church, with a roar of screams from the crowds they meet.

جوان جاموس - تم النشر في 04/02/20

واعظون يعدون بـ"معجزات علاجية" وبتحويل حياة الناس لينعموا بالازدهار!!!

أدّت حادثة تدافع في كنيسة في بلدة موشي شمال تنزانيا، إلى مقتل ما لا يقل عن 20 شخصًا وإصابة أكثر من 12 آخرين.

وبحسب نيويورك تايمز، حصل ذاك التدافع يوم السبت، إثر محاولة المؤمينن الهرع للحصول على “زيت مقدس” كان يتم تسليمه عند بوابة الكنيسة، بحسب متحدث باسم الحكومة.

وكان المئات من المصلين يشاركون في صلاة الأحد ترأسها القس بونيفاس موامبوسا، وهو واعظ يتمتع بشعبية كبيرة في البلاد.

وقام القس بونيفاس بالسفر إلى مدينة دار السلام التي تقع على الساحل التنزاني، عقب وقوع حادثة التدافع، بحسب تقارير محلية.

ولكن وزير الداخلية جورج سيمباشاوين قال إنّ القس بونيفاس تم اعتقاله بعد مقتل العديد من الأشخاص. ولم يتم الكشف على الفور عن التهم الموجهة ضده.

واتّهم سيمباشاوين الكنيسة بعدم اتخاذها الاحتياطات الكافية وانتهاكها شروط التصريح بالصلاة الذي تم بعد ساعتين من الموعد المحدد. وقال أيضًا إنّ الحكومة ستشدد المتطلبات اللازمة لتسجيل الكنائس.

وأضاف: “وقعت الحادثة ليلًا وكان هناك الكثير من الناس، لذا ثمة احتمال ظهور عدد أكبر من الضحايا”.

وقال أحد الشهود ويُدعى بيتر كيليو: “كان المشهد فظيعًا، تم الدوس على الناس بلا رحمة ودفعوا بعضهم ببعض بأكواعهم”.

وأطلقت الشرطة التحقيقات فور حدوث ذلك.

وشهدت تنزانيا خلال السنوات الأخيرة زيادة في عدد الواعظين الذين يعدون بـ”معجزات علاجية” وبتحويل حياة الناس لينعموا بالازدهار. وقد تبيّن تورّط الواعظين الذين ينشرون ما يسمونه بـ”إنجيل الرخاء” بعمليات احتيال مالية ومخططات من تبييض الأموال، وكذلك بإحداث حالات من التدافع الأخرى.

وفي العام الماضي، قُتل 3 أشخاص في تدافع بكنيسة في بريتوريا، جنوب إفريقيا، خلال قداس كان يترأسه شيبرد بوشيري، وهو أغنى واعظ في إفريقيا. واتُّهم بارتكابه عمليات من تبييض الأموال والاحتيال، عقب ادعاءات تتعلّق بتهريبه أموال من جنوب إفريقيا على متن طائرته الخاصة في شباط عام 2019.

هل يوفّر الإنجيل الرخاء لنا، الصحة والغنى؟ (أنا أونيل)

عندما نتباهى أننا نعلم بما يفكّر الله، نكون في حالة سيئة جدّا.

كان لعائلتي اتّخاذ قرارات جدّ مهمّة مؤخّرا، ولم يجدوا أيّ خيار لاعتماده. مهما اخترنا، سيغيّر ذلك مجرى حياتنا، وهذا أمر مُرهِق. فبدأت صلواتي تتمحور حول: “مهلا، حاولنا أن نكون مؤمنين، أليس كذلك؟ لقد كنّا أشخاص طيبين، أليس كذلك؟ هل يمكنك إخراجنا من المأزق، من فضلك؟”

وهذا بطبيعة الحال، مثالا جيّدا لإنجيل الرخاء المخادع القديم، الذي ينزلق نحو ديني. يمكننا الصلاة من أجل أيّ شيء، ولكنّ المشكلة في اعتقادنا أنّ الله عليه أن يستجيب لصلواتنا، لأنّه كما ادّعينا، أننا كنّا مؤمنين.

عندما يحصل ذلك علنا، يُصبح التفكير بإنجيل الرخاء بغيضا. إن كان الله بالفعل يقدّم الكثير من “الرخاء والصحّة” لأتباعه، إذا، هذا لم ينطبق على يسوع نفسه، أو على أيّ قدّيس.

قد لا أكون على استعداد للقول إنّ جميع الفقراء والمرضى والتعيسين فقط يجب أن يلوموا أنفسهم بسبب افتقارهم إلى الإيمان، ولكنّي غالبا ما أكون مستعدّا لأقول (على الأقل لنفسي) إنّ الله كافأني بالصحة والسعادة لأنّي وضعت ثقتي به.

عندما نتباهى أننا نعلم بما يفكّر الله، نكون في حالة سيئة جدّا.

ما يمكن أن نعلمه عن الله؟ في الحقيقة، يقال لنا إنّ الله هو الحب والنور والحقيقة وهو رحيم ولن يتركنا. ولكن، لم يُقال لنا بالتفاصيل ما يختاره الله لنا.

“لأن أفكاري ليست أفكاركم، ولا طرقكم طرقي، يقول الرب… لأنه كما علت السماوات عن الأرض، هكذا علت طرقي عن طرقكم وأفكاري عن أفكاركم” (سفر إشعيا). وهذا تذكير مهم لنا.

هذه العادة التي تقوم على افتراضنا بأننا نفهم أعمال الله ودوافعه تغذّي مباشرة إنجيل الرخاء الخاطئ. وتدخلنا في أخطاء أخرى أيضا.

أحاول أن أتعلم أن أترك الله على حاله والبقاء متأصّلا بما أعرفه عنه، وهو الكثير. ثمّة قيمة من الثراء في الحياة مهمة وهي ببساطة بكون الله يحبّنا وبأنّه موجود من دون محاولة معرفة لماذا وكيف يقوم بأفعاله. وهذا أكثر ما يجب التركيز عليه.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
غيتا مارون
هل مُنح الخلاص للمسيحيين فقط؟ الأب بيتر حنا ي...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً