Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
قصص ملهمة

هكذا خاطبت القديسة تريزيا الصغيرة يسوع في بيت القربان

abouna.org

غيتا مارون - تم النشر في 24/01/20

خاطبت معلمة الكنيسة تريزيا الصغيرة يسوع الحاضر في سرّ القربان قائلة:

“أيّها الإله المحجوب في سجن بيت القربان! إنّني سعيدة جداً بعودتي إلى جوارك كلّ مساء، لكي أشكرك على النعم التي أنعمت بها عليّ، وألتمس غفرانك عن الهفوات التي ارتكبتها خلال نهار زال لتوّه كالحلم…

يا يسوع! كم كنت سأغتبط لو كنت أمينة فعلاً. لكن، يا للأسف! أنا غالباً حزينة في المساء، لشعوري بأنني ربما كنت استطعت التجاوب مع نعمك بطريقة أفضل… ولو كنت أكثر اتحاداً بك، وأكثر رحمة مع أخواتي، وأكثر اتّضاعاً وإماتة لجسدي، لشعرت بمشقّة أقلّ خلال تأمّلي.

ومع ذلك، يا إلهي! وبدل أن أيأس لرؤية عجزي، فأنا آتي إليك بثقة، متذكّرة أن ليس الأصحّاء بمحتاجين إلى طبيب، بل المرضى (مت 12:9).

فأتوسّل إليك أن تشفيني وأن تغفر لي، أما أنا فسأتذكّر، يا ربّ، أن النفس التي أعفيتها أكثر، عليها أن تحبّك أكثر… فأقدّم لك كل خفقات قلبي كأفعال حبّ وتكفير، أضمّها إلى استحقاقاتك اللامتناهية.

أتوسّل إليك، يا عريسي الحبيب، أن تكون بذاتك المكفّر عن نفسي، وأن تعمل فيّ من دون أن تراعي مقاومتي، ولا أريد أخيراً أن أملك إرادة أخرى غير إرادتك… وسأبدأ، غداً، بمعونة نعمتك، حياة جديدة ستكون كلّ لحظة فيها فعل حبّ وتخلٍّ.

وبعد مجيئي، في كلّ مساء، عند أقدام مذبحك، سأصل في النهاية إلى مساء حياتي الأخير. وعندئذٍ، سيبدأ، بالنسبة إليّ، يوم الأبديّة الذي لا يغرب، حيث سأرتاح على قلبك الإلهي من صراعات المنفى!”

المرجع: الأعمال الكاملة، تريزيا الطفل يسوع معلّمة الكنيسة.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
يسوع
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً