أخبار حياتية لزوادتك اليومية
أخبار أليتيا دائماً جديدة... تسجل
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

مار شربل زعلان!

saint-charbel.png
مشاركة

منذ سنوات، وخلال زيارتي لمنزل أحد الاصدقاء، وقفت أمام صور العذراء والقديسين، ولمحت تمثالاً ليسوع وسط المنزل، وجلس الجميع يخبرني عن ايمان العائلة سيما بالقديس شربل.

أربع ساعات، والحديث لم يتوقف عن عظمة القديس شربل، عن زيارات متكررة لعنايا، عن مشاركات في المسيرات المقامة في الدير، إلى أن وصل الحديث الى مكان جعلني أتدخّل.

انتهينا من طعام الغداء، وبعد انتهائنا من ارتشاف القهوة، حاول بعض الجالسين في المنزل دفعي الى قلب فنجان القهوة والتبصير عليه.

مسحت الوالدة القهوة بطرف اصبعها، فظهر شكل اسكيم على القهوة، بدأ افراد البيت يهلّلون ويقولون إنه القديس شربل يريد أن يرسل اليك رسالة.

وبدأوا يخبرونني ما هو ظاهر في الفنجان، وما هي رسالة القديس شربل اليّ، مما أجبرني على التدخّل وتصويب الأمور الايمانية لافراد تلك العائلة الذين طبعاً لم يقتنعوا بما قلته.

هذه الحادثة هي ملخّص عن ايمان غريب لكثير من المسيحيين الذين يلتهون بالقشور، بالظهورات، بالتبصير، بصور من هنا أو من هناك، بفبركة معجزات، بالاهتمام بالقديسين اكثر من الاهتمام بيسوع.

طبعاً شفاعة القديسين مذكورة في الكنيسة، ولكن هذا لا علاقة له بالشفاعة، هذا استخدام للقديسين للوصول الى غايات غير ايمانية، وضع يسوع على الرف واللعب على عاطفة الشعب من خلال نشر أخبار لا علاقة لها بالايمان، وهذا يسيء الى القديس شربل أكثر من غيره.

في الآونة الاخيرة خفّت ظاهرة نشر أعاجيب وظهورات غير معترف بها كنسياً، أو نشر صور للقديس شربل في فنجان قهوة، ولكن ما زال البعض يعمل من القديس شربل ساحراً وليس قديساً وهذا الخطير.

اخوتي، عندما تزورون ضريح القديس شربل، لا تنسوا أن تتقدموا من الاعتراف، المشاركة في الذبيحة الالهية، ومن ثم طلب شفاعة القديس شربل. لا تنسوا أن شربل وضع حياته في حضن يسوع وتعاليم الكنيسة، وإلّا شربل رح يكون زعلان على ايمان شعبو.

النشرة
تسلم Aleteia يومياً