أليتيا

الحبس ١٠ سنوات على متهمين بتعرية سيدة قبطية سبعينية

مشاركة

قضت محكمة جنايات المنيا، في جلستها المنعقدة، السبت، بالحبس 10 سنوات غيابيا على المتهمين بتعرية السيدة سعاد ثابت، 70 سنة، المعروفة إعلاميا بـ«سيدة الكرم»، بعد اتهامها لـ3 متهمين بتعريتها في الأحداث التي وقعت في مايو 2016.

وكانت المحكمة أجلت النطق بالحكم على المتهمين الثلاثة، المتغيبين عن جلسة اليوم، وهم: «نظير.ا.ا»، وشقيقه «عبدالمنعم»، ووالدهما «إسحق»، وصدر الحكم غيابيا.

وقال عضو هيئة دفاع المجني عليها، الدكتور إيهاب عادل رمزي، إن الحكم الغيابي على المتهمين صدر بعدما اشترطت المحكمة حضور المتهمين لجلسة النطق بالحكم وتغيب المتهمون الثلاثة، وأضاف أن الحكم يتيح لهم إعادة إجراءات المحاكمة حال القبض عليهم، حسب القانون.

كانت قرية «الكرم» التابعة لمركز أبوقرقاص شهدت عمليات حرق وتعديات على عدد من منازل الأقباط بالقرية، 20 مايو 2016، على خلفية ذيوع شائعة عن علاقة عاطفية بين ربة منزل متزوجة «آنذاك» وشاب قبطي متزوج.

واتهمت سعاد ثابت طليق السيدة وشقيقه ووالدهما «بتعريتها بعد تمزيق كامل ملابسها وضربها أمام منزلها وحرق المنزل»، وحررت محضرا بهتك عرضها بعد 5 أيام من الواقعة، بعدما تيقنت أن أمر التعدي عليها ذاع بين الأهالي وأنها لن تنجح في إخفاء الأمر.

واستندت المحكمة في حكمها، على أقوال الشهود وتحريات المباحث الجنائية إلى جانب تقرير الطب الشرعي بشأن محاولة هتك عرض المجني عليها “سعاد ثابت” والاعتداء عليها وتعريتها أمام المارة بقرية الكرم بمركز أبو قرقاص في 23 مايو 2016، وجرى ضبط المتهمين وقتها وهم “نظير ا.ا” وشقيقه “عبد المنعم”، ووالدهما “إسحق ا.ع”.

وكانت المحكمة، استمعت في جلسات سابقة إلى أقوال المجنى عليها بشأن الواقعة، والتي جاءت على خلفية مشاجرة وقعت بقرية الكرم، سببها إشاعة وجود علاقة غير مشروعة بين شاب “ابن المجني عليها” وسيدة، وإندلعت على إثرها مشاجرات جرى خلالها حرق منازل لمواطنين.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً