Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الثلاثاء 01 ديسمبر
home iconروحانية
line break icon

"لِكَي يُحَافِظَ حَتَّى النِّهَايَةِ على مِلْءِ يَقِينِ رَجَائِهِ"ّ!

الخوري نسيم قسطون - تم النشر في 03/01/20

التأمّل بالرّسالة اليوميّة بصوت الخوري نسيم قسطون ليوم التقدمة إلى الهيكل – حنّة النبيّة في ٤ كانون الثاني ٢٠٢٠

التقدمة إلى الهيكل – حنّة النبيّة
ونَحْنُ، أَيُّهَا الأَحِبَّاء، وإِنْ كُنَّا نُكَلِّمُكُم هـكَذا، فإِنَّنَا وَاثِقُونَ مِن جِهَتِكُم، أَنَّكُم في حَالٍ أَفْضَلَ وأَضْمَنَ لِلخَلاص. فإِنَّ اللهَ لَيْسَ بَظَالِمٍ حَتَّى يَنْسَى عَمَلَكُم، والـمَحَبَّةَ الـَّتي أَظْهَرْتُمُوهَا مِن أَجْلِ اسْمِهِ، حِينَ خَدَمْتُمُ القِدِّيسِينَ ومَا زِلْتُم تَخْدُمُونَهُم. ولـكِنَّنَا نَوَدُّ أَنْ يُظْهِرَ كُلُّ وَاحِدٍ مِنْكُم هـذَا الاجْتِهَادَ عَيْنَهُ، لِكَي يُحَافِظَ حَتَّى النِّهَايَةِ على مِلْءِ  يَقِينِ رَجَائِهِ. وذلِكَ لِئَلاَّ تَصِيرُوا مُتَباطِئِين، بَلْ لِتَقْتَدُوا بِالَّذِينَ بإِيْمَانِهِم وَطُولِ أَنَاتِهِم، يَرِثُونَ الوُعُود.
قراءات النّهار: عبرانيّين ٦: ٩-١٢ / لوقا ٢: ٣٦-٤٠
التأمّل:
تحمل رسالة اليوم رجاءً كبيراً ومسؤوليّةً كبيرةً!
فالرّجاء ينبع من الثقة بأنّنا جميعاً “في حَالٍ أَفْضَلَ وأَضْمَنَ لِلخَلاص” لأنّ “اللهَ لَيْسَ بَظَالِمٍ حَتَّى يَنْسَى عَمَلَكُم، والـمَحَبَّةَ الـَّتي أَظْهَرْتُمُوهَا مِن أَجْلِ اسْمِهِ، حِينَ خَدَمْتُمُ القِدِّيسِينَ ومَا زِلْتُم تَخْدُمُونَهُم”!
يبدّد هذا الكلام الكثير من المخاوف الّتي زرعتها في نفوسنا تربيةٌ خاطئةٌ سوّقت لصورةٍ مشوّهةٍ عن الله القاسي أو الظالم!
ولكن، تقتضي المحافظة على هذا الرّجاء الاجتهاد كيلا نصاب بالكسل الرّوحي فنتحوّل إلى شهودٍ بطّالين لله حين نصبح “مُتَباطِئِين” ويرسم الكاتب خريطة الطّريق لتحقيق ذلك وهي الاقتداء بإيمان وبطول أناة “مَن ورثوا الوعود” أي القدّيسون الّذين ينيرون ظلام ليلنا الرّوحيّ ويبقون بمثلهم شعلة الرّجاء مشتعلةً في قلوب الكثيرين!
الخوري نسيم قسطون – ٤ كانون الثاني ٢٠٢٠
Tags:
التأمّل بالرّسالة اليوميّة
Top 10
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
الاب إدواد ماك مايل
هل القبلة بين الحبيبين خطيئة؟ هل من تّصرفات ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً