Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الإثنين 30 نوفمبر
home iconروحانية
line break icon

"سُمِّيَ «يَسُوع»، كمَا سَمَّاهُ المَلاكُ"

Terrie L. Zellier | Shutterstock

الخوري كامل يوسف كامل - تم النشر في 01/01/20

"عيد رأس السنة الميلادية

إنجيل القدّيس لوقا ٢ / ٢١

لَمَّا تَمَّتْ ثَمَانِيَةُ أَيَّامٍ لِيُخْتَنَ ٱلصَّبِيّ، سُمِّيَ «يَسُوع»، كمَا سَمَّاهُ المَلاكُ قَبلَ أَنْ يُحْبَلَ بِهِ في البَطْن.

التأمل: “سُمِّيَ «يَسُوع»، كمَا سَمَّاهُ المَلاكُ”

مع بداية السنة الجديدة، وعلى ضوء نور ولادة يسوع، كل شيء يتجدد، لذلك لا بدّ من فحص ضميرٍ هادىء وعميق وإعادة النظر في سلوكياتنا وخياراتنا اليومية لتتناسب مع عقلية يسوع.
فحص الضمير هذا هو جردة حساب آخر يوم في السنة وبداية العام الجديد، فليكن اليوم يوم ختان لأفعالنا الرديئة، وليمسك كلّ منا سيف الكلمة الإلهي ويقطع ما فيه من شوائب.
ربما نتساءل كيف يكون ذلك؟! الأمر بسيط جداً فلنتأمل النقاط العشرين الآتية:

١- أول الغضب جنون، وآخره ندم..
كم مرة غضبت ثمّ وصلت الى الجنون ومن ثم الى الندم؟
٢- لا خير في القول الا مع الفِعل…
هل تفعل ما تقول؟ أم أن فمك بعيد جدا عن أذنيك؟
٣- لا خير في المال الا مع العطاء..
هل تعطي من مالك من هم بحاجة، حتى من لا يعجبك أو لا يؤيدك في المواقف أو في السياسة؟
٤- لا خير في العطاء الا مع حسن النية..
هل تعطي كي يُقال عنك في الساحات وعلى الشاشات أنك فاعل خير، أم أنك تعطي بيمينك دون أن تعلم شمالك؟
٥- ثلاثة يجب ضبطها:
– اللسان: هل صنت لسانك من الكلام الجارح؟ لأن الكلمة مثل السهم حين تنطلق لا تعود..
– الاعصاب: هل كنت صبوراً خصوصا مع من تعيش وتعمل معهم؟
– الهوى: هل كنت ناضجاً في علاقاتك وعواطفك ومشاعرك؟
٦- للرجال: هل كنتَ ألعوبة امرأة؟
للنساء: هل كنتِ ألعوبة رجل؟
٧- الذي ولد ليزحف لا يستطيع أن يطير.(مثل فرنسي). هل أنت من الزاحفين أمام المقامات وأصحاب السعادة والمعالي والنفوذ؟
٨- قلبٌ في فرح مصفاةٌ تجمع ذهباً.(مثل هندي)
هل لديك فرح القلب العميق الذي لا يتأثر بالظروف؟
٩- بإقراضنا نكسب الأعداء، وبامتناعنا عنه نخسر الأصدقاء. (مثل ألماني)
كم لديك من الأعداء؟ وكم خسرت من أصدقاء؟
١٠- السنابل الفارغة تشمخ برأسها عالياً.(مثل ألماني). أنظر الى مرآة نفسك، سوف ترى ان كنت فارغاً أم ملآناً؟
١١- الحكيم لا يقيم معرضاً لعظمته، وبذلك يبلغ العظمة.(لودسي). كم معرضاً أقمت لنفسك هذه السنة؟
١٢- من الزهرة نفسها تجني النحلة عسلاً والأفعى سمّاً. (مثل أرمني). افحص نفسك هل العسل أكثر من السمّ في كيانك؟
١٣- الجاهل يؤكد، والعالم يشك، والعاقل يتروى.(أرسطو). في حياتك اليومية، هل تُسرع الى التأكيد والحزم في القرار والتصرف أو أنك تأخذ وقتك وتتعمّق في التفكير ومن ثم تتروى في أخذ القرار المناسب؟
١٤- نحن لا نعادي الأشخاص بل أخطاءهم. (غاندي). وأنت هل تفصل بين الخطيئة والخاطىء؟
١٥- المؤمن الذي لا يعمل بمقتضى إيمانه غير صادق في إيمانه. (راسين). حبذا لو تكون ونكون من الصادقين في العمل حسب الايمان..
١٦- الحكيم ينتقم للإهانات اللاحقة به بالمعروف.(لاو تسو). وأنت كيف تنتقم؟
١٧- فاقد الإرادة أشقى البشر.(أرسطو)
هل علمت ما هو مصدر تعاستك؟
١٨- عندما يعمل الإخوة معاً تتحوَّل الجبال الى ذهب.(مثل صيني)
هل تؤمن بذلك؟ إذاً أصبحت تعرف جيداً لماذا الذهب متوفر لديك!!
١٩- تبلغ بابتسامتك ما يعجز عنه السيف.(شكسبير). هل اقتنعت وابتسمت أخيراً!!!
٢٠- يجب أن تكون الصلاة مفتاح الصباح وقفل المساء.(فاندام)
هل افتتحت سنتك الجديدة بالصلاة لتختمها أيضا بالصلاة؟؟

في بداية السنة دع الله يعمل من خلالك، اغفر كما غفر هو سامح كما سامح هو، ولن تكون ضعيفا لان يسوع الضعيف يوم ختانته وعلى الصليب ظهر فائق القوة يوم القيامة.
أعد الحب الى حياتك .. انسى “ما هو وراؤك وامتد الى الامام” وسترى نور المسيح يضيء لك.
لا تجعل هذا النهار الذي هو بداية السنة الجديدة يمر دون غفران نهائي لكل من أساء إليك، ستكون صورة رائعة عن نعمة المسيح الغنية. أَعْط حياتك فرصة ثانية وبداية جديدة..

سنة جديدة مباركة بالحب والفرح والسلام

Tags:
الانجيل
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
Wonderland Icon
أليتيا العربية
أيقونة مريم العجائبية: ما هو معناها؟ وما هو م...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً