Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الثلاثاء 01 ديسمبر
home iconروحانية
line break icon

يا سيّدتنا سيّدة لورد، أمّ الأيتام؛ صلّي لأجلنا

Our Lady of Lourdes

Pascal Deloche | GoDong

ماري يعقوب - تم النشر في 31/12/19

ابتهال لعذراء لورد

يا رب ارحمنا؛ يا رب ارحمنا
يا يسوع ارحمنا؛ يا يسوع ارحمنا
يا رب ارحمنا؛ يا رب ارحمنا
يا يسوع اصغي لنا؛ واستجب لنا برحمتك
يا رب آب السماء؛ ارحمنا
يا ابن الله، مخلّص العالم؛ ارحمنا
أيّها الروح القدس؛ ارحمنا
أيّها الثالوث الأقدس، والإله الواحد؛ ارحمنا
يا مريم المقدّسة؛ صلّي لأجلنا
يا أم الله المقدّسة؛ صلّي لأجلنا
يا أم يسوع المسيح؛ صلّي لأجلنا
يا أم مخلّصنا؛ صلّي لأجلنا
يا سيدتنا سيدة لورد، مُساعِدة المسيحيّين؛ صلّي لأجلنا
يا سيّدتنا سيّدة لورد، نبع المحبّة؛ صلّي لأجلنا
يا سيّدتنا سيّدة لورد، أمّ الفقراء؛ صلّي لأجلنا
يا سيّدتنا سيّدة لورد، أمّ المُعاقين؛ صلّي لأجلنا
يا سيّدتنا سيّدة لورد، أمّ الأيتام؛ صلّي لأجلنا
يا سيّدتنا سيّدة لورد، أمّ الأطفال جميعاً؛ صلّي لأجلنا
يا سيّدتنا سيّدة لورد، أمّ جميع الطوائف؛ صلّي لأجلنا
يا سيّدتنا سيّدة لورد، أمّ الكنيسة؛ صلّي لأجلنا
يا سيّدتنا سيّدة لورد، صديقة المتوحّدين؛ صلّي لأجلنا
يا سيّدتنا سيّدة لورد، معزّية المفجوعين؛ صلّي لأجلنا
يا سيّدتنا سيّدة لورد، ملجأ الشريدين؛ صلّي لأجلنا
يا سيّدتنا سيّدة لورد، مرشدة المسافرين؛ صلّي لأجلنا
يا سيّدتنا سيّدة لورد، يا مقوّية الضعفاء؛ صلّي لأجلنا
يا سيّدتنا سيّدة لورد، منجّية الخطأة؛ صلّي لأجلنا
يا سيّدتنا سيّدة لورد، معزّية المعانين؛ صلّي لأجلنا
يا سيّدتنا سيّدة لورد، المخلّصة من الموت؛ صلّي لأجلنا
يا ملكة السماء؛ صلّي لأجلنا
يا ملكة السلام؛ صلّي لأجلنا
يا حمل الله، الذي حملت خطايا العالم؛ اغفر لنا يا رب
يا حمل الله، الذي حملت خطايا العالم؛ استجب لنا برحمتك، يا رب
يا حمل الله، الذي حملت خطايا العالم؛ ارحمنا
يا يسوع اصغي لنا؛ يا يسوع استجب لنا برحمتك

Tags:
صلاةلوردمريم
Top 10
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
الاب إدواد ماك مايل
هل القبلة بين الحبيبين خطيئة؟ هل من تّصرفات ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً