Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الثلاثاء 01 ديسمبر
home iconقصص ملهمة
line break icon

والد إيللا طنّوس لأليتيا: لن نساوم على ابنتنا ولا أحد يستطيع تعويض خسارتها إلا الربّ!

ella-tanios.png

Facbook

غيتا مارون - تم النشر في 21/12/19

حوالى خمسة أعوام مرّت بعد فقدانها أطرافها الأربعة بسبب الإهمال والتشخيص الطبّي الخاطئ

إيللا طنّوس… رمز الطفولة المجروحة التي لا تُقهر… حوالى خمسة أعوام مرّت بعد فقدانها أطرافها الأربعة بسبب الإهمال والتشخيص الطبّي الخاطئ حتى بات اسمها حفوراً في قلوب اللبنانيّين…

إنّها الطفلة التي لا تنحني أمام الجراح التي ستلازمها الى النفس الأخير…

وبانتظار الجلسة التي حُدّدت في 27 شباط لإصدار الحكم النهائي في قضيّتها، ماذا يقول والدها حسّان طنّوس لأليتيا؟

لن نساوم على ابنتنا

أكد والد الطفلة إيللا طنّوس أن تسويات مادّية عديدة وبأرقام خياليّة عُرضت عليه قبل التوجّه الى القضاء، الا انه رفضها وكان ردّه: “أولادنا ليسوا للبيع ولن نساوم على ابنتنا حتى اللحظة الأخيرة، وارتُكب خطأ بحقّ ابنتنا كلّفنا الكثير ولا شيء يعوّض عليها، ونريد أن نعرف ماذا حدث معها تجنّباً لتكرار ذلك مع غيرها، ونريد أن يحاسب المسؤول عن هذا الخطأ الفادح، وإذا كان هناك من مبلغ يجب أن يُدفع، فسيكون نتيجة الخطأ الذي ارتكب بحقّها، ليتكفّل المخطئون بنتائجه”.

وأوضح: على الرغم مما قيل لنا بوضوح انّنا اذا لم نقبل بالتسوية وقرّرنا التوجّه الى القضاء، فإن “ايدهم طايلة” وسننتظر 15 سنة حتى صدور الحكم النهائي، الا اننا نؤمن بنزاهة القضاء، وخلال الفترة الماضية أي حوالى 4 سنوات ونصف السنة، لم تترك المستشفيات والأطباء وسيلة الا واستعملتها من أجل المماطلة، على الرغم من أنّ التقارير الطبيّة واضحة.

أطفالنا خطّ أحمر

وقال والد إيللا لموقعنا: طلبت من القاضية رلى صفير أن تكون عادلة وتعطي كلّ انسان حقّه، وأتوقّع من القضاء أن يكون عادلاً، لافتاً الى انه قال للقاضية: “مهما كان الحكم، فأنت لن تعيدي اليها ما خسرته لأن ربّنا وحده قادر على ذلك، فخسارتها لا تُعوّض، والحكم النهائي سيكون معنويّاً بالنسبة لها ورادعاً لكلّ الناس ليؤكد أنّ الأطفال خطّ أحمر ولا يمكن للأطباء أن يرتكبوا أخطاء طبّية تدمّر حياة الناس ولا تتمّ محاسبتهم”.

وأضاف: نطالب بالعدالة والحقّ، وإذا لم يتمكّن القضاء اللبناني من إعطاء إيللا حقّها، فهذا يعني ألا أمل في لبنان.

image.png

للربّ الدور الأكبر في تخطّي الحادثة

وأكد والد إيللا أن من أصعب الأمور التي قد يختبرها الأهل كيفية التعاون بين أفراد العائلة من أجل مساعدة ابنتهم على تخطّي هذه الحادثة، مشدداً على أن للربّ الدور الأكبر والأساسي في هذه الأزمة لأن الاتكال عليه ساعد العائلة على تجاوزها.

وأضاف: لقد مررنا بصعوبات جمّة واضطررنا الى ترك لبنان والتوجه الى فرنسا لتأمين العلاج المناسب، واضطرت زوجتي الى ترك عملها، وحاولنا تنظيم الوقت كي لا نظلم ابنتنا الكبرى التي لعبت أيضاً دوراً كبيراً في مساعدة إيللا…

وأردف والد إيللا قائلاً: كانت السنوات الماضية مغمّسة بالتضحيات والعذاب… تعبنا كثيراً لنخفّف من وطأة هذه الحادثة على ابنتينا … وعلى الرغم من ذلك، نشكر الربّ على الدوام، ونقول ان ربّنا يعطينا أكثر مما نستحقّ، واتكالنا عليه مكّننا من تجاوز الأزمة، والحمد لله عبرنا هذه المرحلة…

كيف تصف إيللا حالتها؟

وقال حسّان طنّوس: إيللا هي نعمة تزيّن عائلتنا، إنّها نور أُرسل لنا من السماء … لا ننظر اليها أبداً باعتبارها من ذوي الاحتياجات الخاصة، بل بالعكس، هي انسانة كاملة، تجلس معنا الى المائدة لتناول الطعام وتقوم بكل الأمور كسواها، وهي متفوّقة في الدراسة وتحلّ في المرتبة الأولى… ونتيجة تربيتنا، شجّعناها على مواجهة المجتمع، فهي تتمتّع بشخصيّة قويّة، وتجيب من يسألها عن حالتها: “تعرّضت لحادث وخسرت يديّ وقدميّ الا انني أستطيع أن أقوم بكل شيء وأتحلّى بعقل يمكّنني من التفكير مثلك”…

وتابع: تأقلمت ابنتي مع حالتها لأن الحادثة وقعت عندما كانت تبلغ من العمر ثمانية أشهر، فهي تأكل وحدها، وتكتب وخطّها جميل، كما انها مجتهدة في الدراسة وتتكلم اللغتين الفرنسية والانكليزية بالإضافة الى اللغة العربيّة الا انها تواجه صعوبة في الأطراف الاصطناعيّة على مستوى القدمين لأنهما تنموان بسرعة وبحاجة للتغيير على الدوام… لم تتمكن من المشي حتى الساعة، لكننا نساعدها على تخطّي هذا الأمر ونتوقع أن تستطيع المشي وحدها قريباً… وترافقها صبيّة في المدرسة لتساعدها في الأمور اللوجستية…

image.png

“ليه ربّنا عمل معكن هيك؟”

ووجّه والد إيللا رسالة عبر أليتيا للأشخاص الذين قالوا له: “ليه ربّنا عمل معكن هيك؟” مفادها: ربّنا لا يقوم بأي عمل سيء. وإذا أصابكم مكروه، فالاتكال على ربّنا هو النور الذي ينير الظلمة ليساعدنا على الخروج من الأزمة التي قد نقع فيها، وبالتالي، ستتجاوزون المحنة وتتخطّونها.

Top 10
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
الاب إدواد ماك مايل
هل القبلة بين الحبيبين خطيئة؟ هل من تّصرفات ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً