أليتيا

إليكم كلمات بعض القديسين الأخيرة قبل انتقالهم إلى السماء

مشاركة

لن تصدقوا موت هؤلاء وماذا قالوه على فراش الموت

إضغط هنا لبدء العرض

بالنسبة إلى العديد منّا، يُعد الموت منظورًا مُخيفًا. ومع ذلك، لم يخف القديسون منه، بل على العكس كانوا ينتظرون الساعة بأمل. وتُعتبر كلماتهم الأخيرة خير دليل على ذلك.

ماذا بعد الموت؟ لا أحد يعلم بالضبط ما سيحدث في اللحظة التي ينتقل فيها إلى الحياة الأخرى. وهذا المجهول يجعل المرء في الكثير من الأحيان يشعر بالخوف. ومع ذلك، عندما نقرأ الكلمات الأخيرة التي قالها قديسون عظماء وهم على فراش الموت، نُدرك أنهم يعيشون هذه المرحلة من الانتقال إلى الحياة الأبدية بصبر وأمل؛ ومنهم مَن ينتظرها بفرح.

إليكم الكلمات الأخيرة التي قالها كل من الأم تيريزا وبادري بيو وتيريزا دو ليزيو والقديس يوحنا بولس الثاني وآخرون من الشخصيات العظيمة في المسيحية:

 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً