Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الخميس 26 نوفمبر
home iconفن وثقافة
line break icon

5 أسباب تؤكد أن الشيطان يُحب المواد الإباحيّة

Shutterstock

توم هوبس - تم النشر في 01/12/19

تسألنا الكنيسة عند تجديد نذور معموديتنا إن كنا نرفض الشيطان لنعيش في حريّة أبناء اللّه؟

تتفاقم مشكلة المواد الإباحيّة سنة بعد سنة ويحذر اللاهوتيون من أن هذه الآفة مرتبطة بشكل أو بآخر بالشيطان، فقد بات معلوماً انه من أشد المعجبين. لماذا؟

أولاً، يحب الشيطان المواد الإباحيّة لأنه يكره الحريّة

تسألنا الكنيسة عند تجديد نذور معموديتنا إن كنا نرفض الشيطان لنعيش في حريّة أبناء اللّه؟

أما استهلاك المواد الإباحيّة فشبيه بالقول: “كلا، لا أرفضه” فالمواد الإباحيّة تناضل ضد الحريّة وطريقتها معروفة: عندما يُغمر الدماغ البشري بالصور الإباحيّة، يُلقي مواد كيميائيّة في الدم ، فتُسرّع تواتر الصور عند المُشاهد فينتابه شعور “أريد المزيد”. وسرعان ما يتحوّل الفضول الإلكتروني الى هوّس وادمان.

ويحصل الأمر نفسه مع النساء اللواتي ينخرطن في صناعة المواد الإباحيّة. يسعى بعضهن الى العمل في مجال عرض الأزياء أو للحصول على مبلغ من المال في الأوقات الصعبة ليجدن أنفسهن فجأة في قبضة صناعة بائسة ورجال لا يريدون سوى استغلالهن وصور يندمن بعدها من رؤيتها تنتشر عبر شبكة الإنترنيت.

وهذا هو السبب الثاني الذي يدفع الشيطان الي عشق المواد الإباحيّة: فهي الهيكليّة الفضلى للخطيئة

عندما نكذب أو نزور أو نسرق، تقترف خطيئة تؤثر علينا نحن فقط. لكن عندما نسمح بانخراط الاخرين في خطايانا، فهذا أسوأ. لكن ماذا بشأن خطيئة تسمح بخلق مجموعة من الخطأة والمحافظة عليهم وزيادة خطيئتهم في أماكن عديدة من العالم؟

تخلق المواد الإباحيّة دوامة من الخطيئة تأخذ مجموعة من الناس – ممثلين، مبرمجين، باعة ومشاهدين – الى الهاوية.

ثالثاً، يحب الشيطان أن يشوّه صورة اللّه

إن هدف الشيطان الأسمى ليس نحن بل اللّه. لا يستطيع أن يلمس اللّه – لكن بما أننا خُلقنا على صورة اللّه ومثاله، فنحن الخيار الأمثل للاستهداف.

إن أدركنا الى أي مدى أرواحنا مهمة وبأي جمال تعكس الثالوث، نتحمل وزر هذه المسؤوليّة الكبيرة. يفهم الشيطان ذلك ويستغل كلّ فرصة من أجل تشويه هذه الصورة.

رابعاً: يحب الشيطان أن يُظهر الإنسان على صورة حيوان

في الفصل 12 من سفر الرؤيا، صورة المرأة – صورة انسان بلحم ودم – متوجة بالنجوم تُغضب الأبالسة. هي لا تستطيع أن تقبل مخلوقات بشريّة أرقى منها فمجرد التفكير بذلك يُزعجها ولذلك يُمعنون في تشويه صورة البشر.

ويُشير أحد المُقسمين كيف أن الضحايا الذين يسكنهم الشيطان غالباً ما يقلدون الحيوانات…

خامساً: يحب الشيطان أن يُدمر براءة الأطفال

يُناقش الرسل في الفصل 18 من انجيل متى من هو الأعظم فيضع يسوع طفلاً وسطهم. ويقول ان من يتسبب بخطيئة طفل مصيره ان يُرمى في البحر وربط حجر رحى حول عنقه.

من ما لا شك فيه ان التاريخ سيُدين البشريّة أولاً على الإجهاض وثم على عدم حمايتها الأطفال من المواد الإباحيّة. وسبب فشلنا في هذا المجال واضح: يريد الراشدون وصولاً سهلاً للمواد الإباحيّة دون الكشف عن هويتهم. نهتم أكثر بحماية إمكانيّة الوصول هذه من حماية أولادنا.

Tags:
الشيطان
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
AVANESYAN
أنجيليس كونديمير
صوت تشيلو يصدح في احدى الكنائس الأرمنيّة المد...
MAN IN HOSPITAL
المونسنيور فادي بو شبل
إذا كنتَ تُعاني من مرضٍ مستعصٍ… ردّد هذه الصل...
غيتا مارون
أمثولة شديدة الأهميّة أعطانا إيّاها مار شربل
TIVOLI
ماريا باولا داوود
على أرضيّة بعض الكنائس في روما رموز سريّة
زيلدا كالدويل
رائد الفضاء الذي جال الفضاء مع الإفخارستيا
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً