أليتيا

١٥٠٠ فقير مدعو لتناول الطعام في الفاتيكان

مشاركة

مركز صحي مجاني لرعاية الفقراء في ساحة القديس بطرس في الفاتيكان

سيستطيع المحتاجون الحصول على الرعاية مجانًا في مركز صحي تم إنشاؤه مؤقتًا في ساحة القديس بطرس، من 10 لغاية 17 تشرين الثاني. وتم تنظيم هذه المبادرة بمناسبة اليوم العالمي للفقراء، من خلال المجلس الحبري لتعزيز التبشير الجديد.

و للمرة الثالثة على التوالي، سيُحتفل باليوم العالمي للفقراء في الأحد الثالث والثلاثين من الزمن العادي الذي يُصادف هذه السنة 17 تشرين الثاني، وهو يوم كان قد أنشأه البابا فرنسيس أثناء يوبيل الرحمة في 13 تشرين الثاني 2016. وتم الاحتفال به للمرة الأولى عام 2017.

وككل عام مذ ذاك الحين، يتم تنظيم العديد من الأحداث في روما وفي الأبرشيات في جميع أنحاء العالم لتسليط الضوء على الأشخاص الذي يعيشون على هامش المجتمع. وهذه حال الفاتيكان التي أنشأت هذا المركز الصحي المؤقت في ساحة القديس بطرس من على يسار الكاتدرائية.

وسيفتح هذا المركز الذي يوفر خدمات متعددة، أبوابه طوال الأسبوع الذي يسبق اليوم العالمي للفقراء من الساعة الثامنة صباحًا لغاية الساعة الثامنة مساء. وستكون الاستشارات مجانية تمامًا للمرضى. في عام 2018، استقبل المركز 2000 مريض خلال الأسبوع، وقد تم تقديم أكثر من 3500 إعانة طبية. وفي العام السابق، تلقى حوالي 600 شخص العناية في هذا المركز.

1500 فقير مدعو لتناول الطعام في الفاتيكان

إضافة إلى ذلك، سيحتفل البابا فرنسيس بقداس إلهي في الأحد الثالث والثلاثين من الزمن العادي في كنيسة القديس بطرس بحضور الفقراء والمتطوعين، بحسب المجلس الحبري. وفي ختام القداس، ستتم دعوة 1500 فقير لتناول طعام الغداء في قاعة بولس السادس في الفاتيكان.

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً