أليتيا

صلاة للبابا القديس يوحنا بولس الثاني ليحمي لبنان

مشاركة

وسيبقى لبنان بلد الرسالة

أيها القديس العظيم يوحنا بولس الثاني، أنت يا من زرت لبنان واطلقت شعار “لبنان الرسالة”.

احم لبنان من عليائك، واطلب من يسوع أن يحمي شعب لبنان ويخلّصه من أيدي الأعداء المنظورين وغير المنظورين.

ايها البابا العظيم، خلال حبريّتك على الأرض، قاومت الظلم ضد بلادك بولونيا، وأنت تعرف جيداً معنى أن يثور الشعب في وجه المغتصب.

احم الشبيبة من الشتيمة، من الأحقاد، وقدهم الى كراسي الاعتراف حيث يعرفون هناك معنى القائد الحقيقي.

أنت يا من ألهمت الشباب في حياتك، ألهم شباب لبنان، ليكونوا قدوة في السياسة، والسيرة، والكتابة على مواقع التواصل الاجتماعي.

أنت الذي أحببت العذراء وخلّصتك من الموت يوم محاولة اغتيالك، اطلب منها أن تحمي لبنان المكرّس لها.

أنت الذي صفحت عن من حاول قتلك، نوّر عقول الشعب ليصفح عن بعضه البعض فتنتهي الثورة في لبنان من دون دم وتبني المحبة لبنان من جديد

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً