Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الخميس 26 نوفمبر
home iconالمنبر‎
line break icon

قوقازي يطعن ألبير في سيدني ويقتله وطوني ابنه بحال حرجة

albert-medlij.jpg

lebanonfiles

albert-medlij.jpg

هيثم الشاعر - تم النشر في 06/11/19

شبح الموت يلاحق اللبنانيين حتى في الغربة


كأنّ قدر اللبنانيين أن يلاحقهم الموت أينما حلّوا. إن عاشوا في لبنان، يعيشون الفقر والذلّ وحتى الموت على الطرقات، وإن هاجروا ليبحثوا عن لقمة عيش كريمة، يلاحقهم شبح الموت ويسلب منهم حياتهم.

هذا ما حلّ باللبناني ألبير متلج (76 عاما)، وحسب ليبانون فايلز، توفّي البير في سيدني طعنا بالسكين وجرح نجله أنطوني (33 عاما)، وذلك بعدما أقدم أحد العمال على مهاجمتهما في ورشة البناء التابعة للعائلة في منطقة سانت بتيرز – قرب مدينة سيدني.

وأطلقت الشرطة عملية بحث واسعة عن القاتل، وهو قوقازي يبلغ من العمر 49 عاما، ذو بنية ضخمة وطوله نحو 180 سنتم. ولا يزال الجاني فارا، وقد شوهد لآخر مرة في منطقة روكدايل على بعد ستة كيلومترات من مكان الجريمة. ومتلج هو لبناني الاصل من بلدة الديمان الشمالية.

لم تعرف الاسباب التي أدت الى عملية الطعن حتى الآن، وقد شهدت أستراليا خلال الفترة الماضية عمليات طعن عدة على خلفيات إرهابية، لكن لا معلومات إضافية عن طعن البير.

والمعروف أنّ سيدني تضمّ جالية لبنانية كبيرة، والحزن لفّ الجالية اليوم ولبست الاسود.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
AVANESYAN
أنجيليس كونديمير
صوت تشيلو يصدح في احدى الكنائس الأرمنيّة المد...
MAN IN HOSPITAL
المونسنيور فادي بو شبل
إذا كنتَ تُعاني من مرضٍ مستعصٍ… ردّد هذه الصل...
غيتا مارون
أمثولة شديدة الأهميّة أعطانا إيّاها مار شربل
TIVOLI
ماريا باولا داوود
على أرضيّة بعض الكنائس في روما رموز سريّة
زيلدا كالدويل
رائد الفضاء الذي جال الفضاء مع الإفخارستيا
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً