أليتيا

قداس الذكرى السنوية الأولى لشهداء حادث دير الأنبا صموئيل

مشاركة

اقباط مصر يموتون ويقومون مع المسيح من جديد

أعلنت الكنيسة المصرية الأرثوذكسية، أن الأنبا مكاريوس أسقف المنيا وأبو قرقاص، والأنبا باسيليوس أسقف ورئيس دير الأنبا صموئيل المعترف بالمنيا، سيترأسان قداس الذكرى السنوية الأولى لشهداء حادث دير الأنبا صموئيل الثاني، يوم السبت 2 نوفمبر بمطرانية المنيا للأقباط الأرثوذكس، ويوم الجمعة 8 نوفمبر بدير الأنبا صموئيل.

 ومن المقرر أن يشارك في قداس الذكر السنوية الاولى لشهداء حادث دير الأنبا صموئيل المعترف الثاني، لفيف من الرهبان والكهنة، فضلا عن مشاركة اسر وعائلات الشهداء، كما ورد في الدستور .  

وكانت فتحت العناصر الإرهابية النيران على عدد من أقباط المنيا العائدين من دير الأنبا صموئيل المعترف، ما تسبب في استشهاد 8 وجرح آخرين.

وكان تنظيم الدولة الإسلامية قد تبنى الهجوم الذي استهدف مسيحيين مسالمين، وفقد فتح مسلحون يرتدون زيا يشبه زي القوات المسلحة نيران بنادقهم الآلية على الحافلة بعد انتهاء زيارة الدير.

وكانت الحافلة تقل مسيحيين قدموا من مدينتي المنيا وسوهاج في صعيد مصر لزيارة الدير. وأُوقفت الزيارات إلى الدير عقب الحادث لعدة شهور قبل أن يتم استئنافها.

وخلال السنوات الماضية، تعرّض اقباط مصر للعديد من العمليات الارهابية طالت كنائس وأديار، وشنّت الجيش المصري عمليات نوعية للقبض على خلايات إرهابية، مراقبة الحدود وحماية المعابد الدينية.

وقالت عايدة شحاتة احدى مصابي حادث دير الأنبا صموئيل المعترف، كانا في السيارة عائلة من 14 شخص غير الاطفال، زوجي و أخوته و زوجاتهم و أولادهم، و بعد زيارة الدير خرجنا الساعة 12 و في ربع الطريق خرجت علينا عربية دفع رباعي و حاولنا الرجوع إلى الدير و لكن هجموا عليا بسرعة و اطلقو النيران علينا من السيارة بغزارة ، و أضافت بعد ذلك نرجّلوا من السيارة و قاموا بفتح باب سيارتنا و قتلوا كل الرجال و طلبوا الموبايلات من البنات و و بعدها فروا هاربين.

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً