أليتيا

حاول رفع العلم اللبناني في ساحة الشهداء ففارق الحياة

مشاركة

“جثة عمر لا تزال في المستشفى التي ترفض تسليمها حتى دفع مبلغ ٣٥ مليون ليرة”

توفي الشاب عمر زكريا متأثرًا بجراحه، بعد أن عمد قبل أيام الى تسلق مبنى قيد الإنشاء قرب ساحة رياض الصلح بهدف زرع العلم اللبناني عليه، إلا أن قدمه انزلقت به نحو قضبان حديدية اخترقت جسده فقضى اليوم متأثراً بجراحه.
وفي حديث لـ”الجديد”، قال صديق عمر، محمد زين، إنّ “جثة عمر لا تزال في المستشفى التي ترفض تسليمها حتى دفع مبلغ ٣٥ مليون ليرة”.
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً