Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الجمعة 04 ديسمبر
home iconقصص ملهمة
line break icon

سلمى حايك ابنة لبنان ونجمة هوليوود

SALMA HAYEK

Shutterstock-Featureflash Photo Agency

SALMA HAYEK: La oscarizada actriz mexicana sorprendía al mundo pidiendo la bendición de la Virgen de Guadalupe para su amigo Leonardo DiCaprio por su labor humanitaria por las víctimas del terremoto en México

هيثم الشاعر - تم النشر في 27/10/19

هاجرت الى الولايات المتحدة الامريكية ومكثت هناك بطريقة غير شرعية، في فترة وصفتها الأسوأ في حياتها

برع اللبنانيون خارج الوطن، دفعتهم الغربة الى البحث عن مستقبل أفضل، وحياة آمنة، وها هي حال ملايين اللبنانيين الذين يعيشون في أمريكا اللاتينية اليوم.

هاجر معظم هؤلاء هرباً من المجاعة في الحربين الأولى والثانية، ومن هؤلاء عائلة الممثلة العالمية سلمى حايك ابنة رجل الأعمال المكسيكي من اصل لبناني سامي الحايك.

ولدت سلمى في الثاني من سبتمبر 1966، والدتها من اصل اسباني وهي ديانا خيمينيز.

عرفت بأدوارها التمثيلية المميزة في المكسيك، وبعد انتقالها الى لوس أنجلس سطع نجمها سيما بعد دورها في فيلم Desperado عام 1995 الى جانب الممثل العالمي أنطونيو بانديراس، وهي اليوم من أجمل الوجوه النسائية في العالم.

لقّبت بـ “قنبلة هولييود”، كيف لا وهي مزيج لاتيني – لبناني، فسحرت بسمارها وجاذبيتها الملايين.

والدها اللبناني الاصل كما ذكرنا، واسمه الثلاثي سامي حايك دومينغيز، رجل أعمال في شركة نفط كبيرة، وكان عمدة لمدينة كوتزكولكوس.

ذات أصول كاثوليكية، تابعت دراستها في أكاديمية “القلب الأقدس” في “كوتو الكبرى”، لويزيانا، وعانت من عسر القراءة كما الممثل كيانو ريفز الذي ولد في بيروت في الثاني من سبتمبر أيضاً.

عشقت حايك الموسيقى سيما الاوبرا، فتأثّرها بامها مغنية الابرا الشهيرة، دفعها الى تعلّم الموسيقى غير مكترثة لرأي والدها الذي دفعها الى متابعة دراستها في العلاقات الدولية، ولكن بعد ضغوط الوالد، عادت واستجابت لأحلام والدها، غير إنّ التمثيل أغواها وها هي اليوم من ألمع نجمات هوليوود.

هاجرت الى الولايات المتحدة الامريكية ومكثت هناك بطريقة غير شرعية، في فترة وصفتها الأسوأ في حياتها، لكنّ شيئاً ما كان يدفعها للمكوث هناك وتحقّق شعورها.

في أبريل 2015، زارت حايك موطن أجداد والدها، لبنان، لافتتاح الفيلم الكرتوني الجديد المستوحى من رائعة “النبي” لجبران خليل جبران، والذي تؤدي فيه أحد الأصوات، وزارت بلدة بعبدات حيث امتزج عرق أجدادها بالأرض.

وكانت كشفت النجمة المكسيكية، خلال حديث مع صحيفة لارازون الإسبانية، أنّ بداياتها بعالم السينما تمحورت في أدوار اعتمدت بشكل أساسي على استغلال جسدها، كباقي ممثلاث هوليوود، لكنها كانت على قناعة أن كل شيء سيتغيّر في المستقبل.

ومؤخراً، وبعد حريق نوتردام في باريس، تبرّع زوجها الميلياردير برنارد ارنو والذي يعتبر الأغنى في أوروبا، تبرع بـ 200 مليون يورو لاعادة ترميم الكنيسة المحترقة، وذلك بطلب من حايك.

من أبرز اقوالها، “الحياة قاسية، واذا كانت لك القدرة على الضحك عليها، سيكون لك القدرة على الاستمتاع بها”.

Top 10
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
ishtartv
مطران عراقي يتشجع ويطلب من ترامب ما لم يطلبه ...
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
bible
فيليب كوسلوسكي
٥ آيات من الكتاب المقدس لطلب الشفاء من اللّه
الاب إدواد ماك مايل
هل القبلة بين الحبيبين خطيئة؟ هل من تّصرفات ...
أليتيا العربية
عادات وتقاليد في المغرب
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً