Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الثلاثاء 01 ديسمبر
home iconأخبار
line break icon

والد "سليم أبو مجاهد": " كسرتلي ظهري…خسرتك وخسرت شبابك"

هيثم الشاعر - تم النشر في 18/10/19

سليم شهيد حرائق لبنان ترك زوجة وطفلين ورحل

“سليم أبو مجاهد” (32 سنة) ضحى بنفسه وحرم طفليه وزوجته، كما عائلته منه، ليرد الخطر عن ابناء بلدته بتاتر الشوفية.

قصة شهيد الحرائق الكبيرة التي ضربت لبنان منذ يومين، شاب مغمور بالعنفوان أبى أن يرى وطنه يحترق، فاحترق قلبه.

ترك “سليم” طفليه وزوجته في منزلهم وتوجه للمساعدة في اخماد النيران، وفي التفاصيل التي رواها موقع “يا صور”، تسارعت نبضات قلبه مع تنشقه فائض الغازات المنبعثة حتى خارت قواه وتوقف عن النبض… حاول الأهالي اسعافه على وجه السرعة ونقله الى احدى مستشفيات الجوار، ولكن سوء احوال الطرقات والاستنفار للطوارئ أخر وصوله الى المستشفى، فأسلم الروح شهيداً على درب النخوة والشهامة.

ماذا ينفع البكاء؟ ألم يشبع لبنان شهداء يرحلون من بين عائلاتهم تاركين غصة قلب لن ترتاح، ودمعة لن تجف أبدا.

فاجعة أليمة حلت برحيله المفاجئ…. فزوجته وطفلاه ما زالا بأمس الحاجة لسندهما الوحيد في الحياة…. ولعل دموع أبيه ينعاه مودعاً “كسرتلي ظهري… خسرتك وخسرت شبابك” باتت من المشاهد المألوفة في وطن أدمن القدر دماء ابنائه.

لبنان يحترق، يئنّ من ثقل الضرائب والفساد، ولطالما حذّرت الكنيسة في هذا الوطن المتألّم أن على السياسيين وقف الصفقات والاهتمام بالمواطن الذي لم يعد يحتمل.

لا شيء قد يروي قلب “سليم” الا أن يرى من عليائه وطنه يعود ليقف على قدميه وتعيش عائلته التي فارقها، بكرامة.

Tags:
حريقلبنان
Top 10
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
الاب إدواد ماك مايل
هل القبلة بين الحبيبين خطيئة؟ هل من تّصرفات ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً