أليتيا

نصيحة مهمّة للخائفين من كرسي الاعتراف

KONFESJONAŁ
Kamil Szumotalski/ALETEIA
مشاركة

الاعتراف لا يعني العقاب، بل الشفاء والمصالحة، الفرح والحبّ

الاعتراف لا يعني العقاب، بل الشفاء والمصالحة، الفرح والحبّ. ويمكنُ العثور على العديد من الأمثلة في الكتاب المقدّس عن كيفية الاقتراب من هذا السرّ واتّخاذ الموقف المناسب من خلال الرغبة بلقاء المسيح والتكفير عن الخطايا واقتبال الغفران.

أوّل ما يجب فعله لدى التقدم من سرّ الاعتراف هو البحث عن لقاء يسوع، مثلما فعل زكّا العشّار الذي مرّ مسرعاً بين الجموع وتسلق شجرة ليرى المسيح.

تشرح لنا الخاطئة في إنجيل لوقا كيف نقترب من سرّ الاعتراف بتواضع وكيف ندرك بأنّنا خطأة. فالمرأة كانت متألمة بعمق من خطاياها، لأنّها فهمت بأنّها دمّرت علاقتها مع الله، ولكنّها بحثت بحبّ عن المصالحة.

الموقف الثالث للاقتراب من سرّ التوبة نتعلمه من القديس بطرس الذي عرف كيف يقبل غفران الربّ، بعد أن نكره ثلاث مرات. يناقض مثاله موقف يهوذا الذي ندم عن خطيئته ولكنه رفض البحث عن التوبة.

تستند الاجابة على محاضرة للمونسنيور بيرني شميتز، مسؤول شؤون الاكليروس في رئاسة أبرشية دنفر (الولايات المتحدة الامريكية)، 2 مارس في مؤتمر عيش الإيمان الكاثوليكي 2012 في دنفر.

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً