أخبار حياتية لزوادتك اليومية
تسجل في نشرة أليتيا! أفضل مقالاتنا يومياً ومجاناً
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

نصيحة مهمّة للخائفين من كرسي الاعتراف

KONFESJONAŁ
Kamil Szumotalski/ALETEIA
مشاركة

الاعتراف لا يعني العقاب، بل الشفاء والمصالحة، الفرح والحبّ

الاعتراف لا يعني العقاب، بل الشفاء والمصالحة، الفرح والحبّ. ويمكنُ العثور على العديد من الأمثلة في الكتاب المقدّس عن كيفية الاقتراب من هذا السرّ واتّخاذ الموقف المناسب من خلال الرغبة بلقاء المسيح والتكفير عن الخطايا واقتبال الغفران.

أوّل ما يجب فعله لدى التقدم من سرّ الاعتراف هو البحث عن لقاء يسوع، مثلما فعل زكّا العشّار الذي مرّ مسرعاً بين الجموع وتسلق شجرة ليرى المسيح.

تشرح لنا الخاطئة في إنجيل لوقا كيف نقترب من سرّ الاعتراف بتواضع وكيف ندرك بأنّنا خطأة. فالمرأة كانت متألمة بعمق من خطاياها، لأنّها فهمت بأنّها دمّرت علاقتها مع الله، ولكنّها بحثت بحبّ عن المصالحة.

الموقف الثالث للاقتراب من سرّ التوبة نتعلمه من القديس بطرس الذي عرف كيف يقبل غفران الربّ، بعد أن نكره ثلاث مرات. يناقض مثاله موقف يهوذا الذي ندم عن خطيئته ولكنه رفض البحث عن التوبة.

تستند الاجابة على محاضرة للمونسنيور بيرني شميتز، مسؤول شؤون الاكليروس في رئاسة أبرشية دنفر (الولايات المتحدة الامريكية)، 2 مارس في مؤتمر عيش الإيمان الكاثوليكي 2012 في دنفر.

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.