أليتيا

مقتل كريستين بطعنات عدة في متجرها

death
مشاركة

بحسب المعلومات الأولية عملية القتل لم تحصل لأسباب طائفية

بعد تعرّض شابات قبطيات للخطف في الآونة الأخيرة، وضع الأمن المصري خطة محكمة لمنع هكذا عمليات مما يفتح الباب أمام نعرات طائفية مصر هي بالغنى عنها. وفور مقتل كريستين فتاة قبطية في متجرها، تحركت قوى الأمن فوراً لتعلن أنّ الحادثة لا علاقة لها بالجرائم الدينية، بل هي نتيجة خلافات عاطفية.

في التفاصيل التي نشرها موقع الاقباط متحدون، كشفت قوات الأمن في محافظة المنيا برئاسة المقدم عمرو حسن رئيس مباحث القسم، ملابسات مقتل فتاة في العقد الثالث من عمرها، بمحل تجاري شهير متخصص في بيع الأدوات المنزلية .

تلقى مدير امن المنيا اللواء/ محمود خليل أخطارا من اللواء مجدي سالم مدير المباحث الجنائية بورود بلاغ الى قسم شرطة المنيا من الأهالي بمقتل فتاة بشارع عدلي يكن بالقرب من مجمع محاكم المنيا وعقب انتقال قوات الأمن برئاسه المقدم عمرو حسن رئيس مباحث القسم تبين مقتل فتاة تدعي “كرستين”، 24 عامًا مصابة بعدد من الطعنات إثر التعدي عليها بسلاح أبيض وكشفت تحريات المباحث أن وراء ارتكاب الواقعة شاب يدعي “ماركو ف” 27 عامًا صاحب محل شهير لبيع الأدوات المنزلية قام بالتعدي عليها بعد حدوث مشادة كلامية بينهما وذلك بسبب انفصاله عنها ودخوله في علاقة عاطفية مع فتاة أخرى.

وكانت قد حصلت الاقباط متحدون علي اول صورة لفتاة المنيا القبطية المعثور على جثتها داخل محل عملها بجوار مجمع المحاكم وكان قد عثر اهالي مدينة المنيا على جثة لفتاة قبطية في ريعان شبابها متوفاة داخل محل تجاري وسط المدينة بجوار مجمع محاكم المنيا .

واكد شهود العيان ان المحل الذي عثر على جثة الفتاة داخله حديث الافتتاح وقد لفت نظر الجيران ان المكان مفتوح على غير موعده وعند دخول المكان تبين ان الفتاة التي تعمل به ملقاه على وجهها ولفظت انفاسها الاخيرة.

باسم موقع اليتيا نتقدم بأحر التعازي لعائلتها واصدقائها طالبين من الله أن يرحم نفسها ويبلسم حزن عائلتها.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً