أليتيا

في عيد الصليب تدشين كنيسة جديدة في مصر

church-copt.jpg
مشاركة

دشن الأنبا سلوانس، أسقف ورئيس دير القديس الأنبا باخوميوس “الشايب” بالأقصر في مناسبة عيد الصليب مذابح كنيسة جديدة بمنطقة القلالي

دشن الأنبا سلوانس، أسقف ورئيس دير القديس الأنبا باخوميوس “الشايب” بالأقصر في مناسبة عيد الصليب مذابح كنيسة جديدة بمنطقة القلالي الخاصة بالآباء الرهبان بالدير.

وحسب ما نقل موقع “البوابة نيوز”، تم تدشين 3 مذابح بالكنيسة وهي: المذبح الرئيسي على اسم القديس، والأنبا بلامون السائح، والمذبح البحري على اسم القديس يوسف النجار، والمذبح القبلي على اسم الشهيد أبسخيرون القليني.

شارك في صلوات التدشين من أحبار الكنيسة الأنبا يوساب الأسقف العام للأقصر، والأنبا يواقيم الأسقف العام لإسنا وأرمنت، إلى جانب مجمع رهبان الدير، وعدد من الآباء الرهبان من دير الشهيد مارجرجس، الرزيقات ومن دير القديس الأنبا متاؤس الفاخوري بإسنا وبعض من الآباء الكهنة من إيبارشيتي الأقصر وإسنا وأرمنت، نقادة وقوص.

هذا من المنتظر أن يتم تدشين شرقيات المذابح الثلاثة “حضن الآب”، وحامل الأيقونات “الأيكونستاز” والأيقونات الموجودة بأرجاء الكنيسة.

كانت كنيسة أخرى قد تم تدشينها العام الماضي بالدير، ودشنت مذابحها على أسماء ثلاثة من كواكب الرهبنة الكبار وهم: أب الرهبان القديس الأنبا أنطونيوس والقديس مقاريوس الكبير والقديس الأنبا شنودة رئيس المتوحدين.

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً