أخبار حياتية لزوادتك اليومية
إبدأ يومك بنشرة أليتيا! فقط ما تجدر قراءته
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

مرسوم بلدي يُلزم السعادة في احدى مناطق فاندي في فرنسا

مشاركة

رئيس بلدية ايسار في بوكاج (فاندي) نشر في ١٣ سبتمبر ٢٠١٩ مرسوم بلدي مفاجئ هدفه: ان تحل السعادة في كلّ ارجاء البلدة.

 “على ضوء الخطر المرتفع المرتبط بالمزاج السيء مع حلول فصل الخريف والنسب المتدنيّة للتعرض للشمس” يُطلب من المواطنين “الابتسام لعشرة أشخاص على الأقل يومياً” و” انتاج الأندورفين، هورمون السعادة والضحك أقلّه ثلاثة مرات في اليوم” و”أن يكونوا في مزاج جيد من الساعة الثامنة صباحاً حتى العاشرة ليلاً.” هذا ليس شعر بل مرسوم بلدي صدر فعلاً عن رئيس بلديّة ايسار (الواقعة في منطقة فاندي في فرنسا) وهي بلدة صغيرة تضم ٨ آلاف مقيم، في ١٣ سبتمبر الماضي.

ويتضمن المرسوم ٧ بنود ومنها “منع بث أي موسيقى قد تُعتبر حزينة أو مُسببة لليأس أو أفلام أو قصص أو كتب نهايتها سيئة”. واعتبر رئيس البلديّة، فريدي ريفو، هذا المرسوم فرصة لدعوة المواطنين الى مقاربة الحياة ببسمة وإطلاق مهرجان “البلدة السعيدة” المتوقع أن ينطلق من ٥ الى ١١ أكتوبر المقبل.

من ما لا شك فيه انه لا يمكن فرض السعادة عن طريق مرسوم علماً ان رئيس البلديّة يقدر لجهوده الآيلة الى إظهارها “بكلّ الوسائل الممكنة”.

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.