Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الأربعاء 02 ديسمبر
home iconروحانية
line break icon

"فَتَكُونُ حَالَتُهُ الأَخِيْرَةُ أَسْوَأَ مِنْ حَالَتِهِ الأُولى"!

الخوري نسيم قسطون - تم النشر في 27/09/19

التأمّل بالإنجيل اليومي بصوت الخوري نسيم قسطون ليوم السبت الثاني بعد عيد ارتفاع الصليب في ٢٨ أيلول ٢٠١٩

السبت من الأسبوع الثاني بعد عيد الصليب
قالَ الربُّ يَسوع: “إِنَّ الرُّوحَ النَّجِس، إِذَا خَرَجَ مِنَ الإِنْسَان، يَطُوفُ في أَمَاكِنَ لا مَاءَ فيهَا، يَطْلُبُ الرَّاحَةَ فلا يَجِدُهَا. حينَئِذٍ يَقُول: سَأَعُودُ إِلى بَيْتِي الَّذي خَرَجْتُ مِنْهُ. ويَعُودُ فَيَجِدُهُ خَالِيًا، مَكْنُوسًا، مُزَيَّنًا. حينَئِذٍ يَذْهَبُ ويَجْلُبُ مَعَهُ سَبْعَةَ أَرْوَاحٍ آخَرِينَ أَكْثَرَ مِنْهُ شَرًّا، ويَدْخُلُونَ ويَسْكُنُونَ في ذلِكَ الإِنْسَان، فَتَكُونُ حَالَتُهُ الأَخِيْرَةُ أَسْوَأَ مِنْ حَالَتِهِ الأُولى. هكَذَا سَيَكُونُ أَيْضًا لِهذَا الجِيلِ الشِّرِّير!”.
قراءات النّهار: رؤيا يوحنا ٦: ٩-١٧ / متّى ١٢: ٤٣-٤٥
التأمّل:
لطالما اندهشت أمام هذا النصّ!
تساءلت كثيراً حول معنى البيت المكنوس، خاصّةً أن مفهومي النظافة والترتيب لا يرتبطان وفق مفاهيمنا بالشرّ وبالشرّير!
ولكن، في تأمّلي اليوم، لفتتني الكلمات التالية: “خَالِيًا، مَكْنُوسًا، مُزَيَّنًا”!
فأدركت بأنّ هذا البيت لم يكن نظيفاً بل خالياً من حضور الله ومكنوساً من بركته!
أمّا زينته فشكليّات كما مغريات الأرض، تبهرنا لحين لكن سرعان ما يظهر زيفها وبطلانها!
في إنجيل اليوم دعوةٌ لنا لنعيد الله على قلوبنا فيتمجّد فينا وبأعمالنا اسمه القدّوس، إلى الأبد، آمين!
الخوري نسيم قسطون – ٢٨ أيلول ٢٠١٩
Tags:
التأمّل بالإنجيل اليومي
Top 10
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
ishtartv
مطران عراقي يتشجع ويطلب من ترامب ما لم يطلبه ...
الاب إدواد ماك مايل
هل القبلة بين الحبيبين خطيئة؟ هل من تّصرفات ...
KOBIETA CHORA NA RAKA
تانيا قسطنطين - أليتيا
14 علامة قد تدل على أنك مُصاب بالسرطان
bible
فيليب كوسلوسكي
٥ آيات من الكتاب المقدس لطلب الشفاء من اللّه
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً