أليتيا

العيش لا مجرد البقاء: الأمل بعد المجزرة

مشاركة
داون معلمة في مدرسة ساندي هوك التكميليّة في نيوتاون (الولايات المتحدة الأمريكيّة). في صباح ١٤ ديسمبر ٢٠١٢. كانت في المدرسة عندما بدأ مجرم بإطلاق النار قاتلاً ٢٦ شخصاً من بينهم ٢٠ طفل. “كيف يسمح اللّه بحصول ذلك؟” تتذكر داون الحادثة: كانت في قاعة الاجتماعات مع ٨ آخرين. وعند سماع الطلقات الأولى، التجأوا الى زوايا القاعة. كان الهاتف الوحيد لطلب النجدة معلق على الحائط بالقرب منها. وصلت الى الهاتف وحاولت طلب رقم خارجي لكن إطلاق النار عاد وعادت الى الزاوية تاركةً حبل الهاتف متدلياً. أفادت الشرطة ان الهاتف فعّل نظام العناوين العامة الخاص بالمدرسة ما سمح للجميع بسماع ما يحصل والاحتماء. لكن الهاتف لم يكن موصولاً بنظام العناوين العامة. “لم يكن الأمر متعلق بي. حصلت معجزة في ذاك النهار والجواب على السؤال: “أين كان اللّه؟” هو أن اللّه كان هناك. تبكي داون عندما تتحدث عن هذه الساعات الأليمة. احتاجت الى مساعدة كلّ العائلة والأصدقاء لكن دعم عدد لا يُحصى من الغرباء – آلاف الرسائل من حول العالم – بلسمت الجرح أيضاً. “وجدت الأمل في طيبة الآخرين. في العالم خير أكثر من الشر واعتقد أنه علينا بتطويره وإغنائه من خلال فعل الخير لبعضنا بعضاً.”

 

الرجاء الحفاظ على مصدر المقال في حال نقله

إكتشفوا قصصًا أخرى كهذه!

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً