أليتيا

بالفيديو: حب هذه الفتاة للعذراء مريم انتشر سريعاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي

EMMA JO AND MARY
مشاركة

تتكلم العذراء القديسة معنا جميعاً لكن مع الأطفال بشكل خاص

كتب أحدهم معلقاً: “تتكلم العذراء القديسة معنا جميعاً لكن مع الأطفال بشكل خاص. فهي أم قبل كلّ شيء.”

من الواضح من خلال هذا الفيديو الذي انتشر انتشاراً واسعاً عبر فيسبوك ان لهذه الفتاة علاقة خاصة مع العذراء مريم . شاهدوه حتى النهاية، فهي تستطيع بالكاد الابتعاد عنها وحتى عندما تبتعد تبتعد بأكبر خشوع ممكن.

قال يسوع ليوحنا “هذه هي أمك” فجعلنا جميعنا أبناءها وجعلها أماً لنا في السماء تهتم بنا وتتشفع لنا وتحمينا من الشرير.

يذكرنا هذا الفيديو ان حتى أصغرنا سناً قريب جداً من قلبها.

 

Talk about give you chills!!! Watch till the end! I BELIEVE! I believe The Blessed Mother was talking to Emma Jo & Emma Jo was listening! If you see at the end Emma Jo kneels & bows her head then gets up!!By Lisa Ladner

Geplaatst door The Italian American Page op Zaterdag 27 april 2019

 

الرجاء الحفاظ على مصدر المقال في حال نقله

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً