أخبار حياتية لزوادتك اليومية
ابدأ يومك بمقالات من أليتيا! تسجل في النشرة
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

إعلاميّة في تلفزيون لبنان: العذراء ظهرت عليّ في دير القديس شربل

pia-makhoul.jpg
مشاركة

ظهر تمثال أمنا مريم العذراء في صورة التابوت فأصيبت حينها بالذهول

ليل 23 آب الماضي لم يكن عاديا بالنسبة للزميلة في تلفزيون لبنان، بيا مخول، بل مكللا بالايمان والقداسة والمحبة من أمنا مريم العذراء.

وفي التفاصيل كما روتها مخول لصوت لبنان، فقد توجهت في الليلة المذكورة الى دير القديس شربل في عنايا للصلاة، وبينما كانت تجول في مكان التذكارات، قررت تصوير التابوت الذي أخرج منه جثمان القديس، وبعد ذلك توجهت مع عائلتها الى احد المطاعم، وبينما كانت تتصفح الصور في هاتفها، ظهر تمثال أمنا مريم العذراء في صورة التابوت، فأصيبت حينها بالذهول والتأثر الشديد لما حدث معها. فحملت الصورة وتوجهت نحو الأب مارتن عيد والأب مارون بشاره، اللذين اكدا لها ظهور مريم العذراء، وان صلواتها مستجابة، وطلبا منها تكريس حياتها لمريم.

marie-vergine.jpg
PD

 

 وفي منشور على الفايسبوك كتبت مخول: “كل شي بالدني باطل، الحياة باطلة، الجمال باطل، الملذات باطلة، الله وحده سعادة الإنسان الدايمي. الإنسان العاقل هو اللي ما بلاقي سراجو فاضي متلك يا مار شربل، لمّا نغوص بحضور الله ونشعر بوجوده منكون عم نعيش بجو من معجزة مستمرة وهيك منقدر نقرا علامات السما عالأرض متل ما شايفين بالصورة ظهور العدرا فوق تابوت القديس. بشكرك يا إمي على وجودك بحياتي.

إن حياة المتواضعين، الكبار الحقيقييين، ينبوع لا ينضب . الصورة التقطتها ليلة ٢٣ آب ٢٠١٩ مباشرة من دير مار مارون عنايا”.

 

الرجاء الحفاظ على مصدر المقال في حال نقله

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.