أليتيا

طلب الأستاذ من الطلاب في اختبار أن يسرقوا شرط ألا يراهم أحد

education.jpg
مشاركة

الكل سرق ما عدا واحد أذهل الجميع بإجابته

 

كان الطوباوي الأخ اسطفان يردّد دائماً “الله يراني” عملاً بالآية الانجيلية “ما من خفي إلا وسيظهر”.

طلب الأستاذ من الطلاب أن يقوموا باختبار حياتي. فقال انه على كل واحد منهم أن يقوم بسرقة كيلو أرزّ من منزله دون أن يراه أحد!

“دون أن يراه أحد” كان شرطاً أساسياً في الاختبار! والفائز سيحظى على أعلى علامة في الاختبار.

في اليوم التالي عاد الطلاب الى الصف وبيد كل واحد منهم كيلو من الأرز! ما عدا واحد منهم لم يكن معه شيئاً.

بدأ الطلاب يخبرون الأستاذ أمام الجميع كيف سرقوا الأرزّ، وما الذي فعلوه.

في الختام جاء دور الطالب الذي لم يسرق الأرزّ فسأله الأستاذ متعجباً: “لماذا لم تسرق الأرزّ”.

فأجاب الطالب: “لقد طلبت ان نسرق دون ان يرى أحد فعل السرقة. حاولت أن أسرق الأرزّ بشتى الطرق غير أن هناك شخص كان دائماً يراني وهو أنا. مهما حاولت كنت أرى نفسي أسرق… فقررت عدم السرقة!”

ذهل الأستاذ لجواب الطالب وأعطاه هو أعلى علامة!

المغزى من القصة: عندما نفعل الخطأ حتى وإن حاولنا إخفاءه عن الجميع، فلن نستطيع إخفاءه عن ذواتنا! وبالتالي فكروا جيداً قبل اقتراف الخطأ فهناك دائماً من يراقب!

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً