أخبار حياتية لزوادتك اليومية
إبدأ يومك بنشرة أليتيا! فقط ما تجدر قراءته
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

جرفه التيّار وكاد يموت وسط المحيط فكّلم الله طالباً مساعدته

مشاركة

ابن الـ ١٩ يخبر كيف أنقذه الله بطريقة عجائبيّة

كثيرةٌ هي المعجزات التي تحصل من حولنا كلّ يوم! يباركنا اللّه بمعجزات عديدة كلّ يوم إلا أن بعضها يصعب تصديقه في بعض الأحيان!

تبرهن القصة أدناه ان اللّه لا يُخيّب الآمال فهو يعرف تماماً ما يفعل!

كان بليك سباتارو، البالغ من العمر ١٩ سنة، في عطلة عندما وجد نفسه تحت رحمة المحيط! كان في جزيرة سان سيمون في جورجيا عندما قذفه فجأة التيار في البحر. تمكن المراهق من الكفاح ١٠ ساعات وسط المحيط الأطلسي محافظاً على طاقته عائماً على ظهره.

أمضى ليلة كاملة في المحيط وأكد أنه نجا بفضل حديثه مع اللّه والتسلح بإيمانه.

وأصدر خفر السواحل في الولايات المتحدة أمراً بالبحث عن الشاب المفقود وجال والده كيرك سباتارو البحر ليلاً منادياً اسم ابنه الليل كلّه.

وكانت والدته، جانيس، تمضي الرحلة معه وكانت متأكدة انه في المحيط عندما اكتشفت انه مفقود وهي أيضاً تسلحت بالإيمان وأمضت ليلها بالصلاة.

كما وطلبت المساعدة عبر وسائل التواصل الاجتماعي. ثابر بليك لأنه أراد الحياة. وصل الى الشاطئ وطلب المساعدة واتصل بعائلته قبل أن يُنقل الى المستشفى. يمكن القول انه نجا بأعجوبة!

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.