أليتيا

بشكل غير متوقّع بندكتس السادس عشر خارج الفاتيكان

AMERICO
مشاركة

البابا الفخري يخرج للمرّة الأولى من الفاتيكان منذ ٤ سنوات

خرج البابا الفخري بندكتس السادس عشر لبضع ساعات يوم ٢٥ يوليو ٢٠١٩ من الفاتيكان حسب ما أكد ماتيو بروني، مدير المكتب الإعلامي في الكرسي الرسولي في ٢٦ يوليو. وتوّجه البابا الى منطقة كاستيلي روماني في جنوب شرق روما تلبيةً لدعوة وجهها له المونسنيور رافايلو مارتينيلي، أسقف فراسكاتي.

وفي الواقع، لم يخرج البابا بندكتس السادس عشر منذ صيف العام ٢٠١٥ الى خارج أسوار الفاتيكان. وها هو بعد أربع سنوات، وبشكل غير متوقع، يغادر لبضع ساعات – من الرابعة والربع بعد الظهر حتى العاشرة والنصف ليلاً – ليتوجه الى وجهته الأخيرة منذ ٤ سنوات أي الى كاستيل غاندولفو.

وبعد هذه الوقفة، انتقل بندكتس السادس عشر الى مدينة روكا دي بابا ليصلي في مزار سيدة ديل توفو. انتقل بعدها الي مقر أبرشيّة فراسكاتي حيث استضاف المونسنيور رافايلو مارتينيلي البابا على مأدبة عشاء. عاد بعدها بندكتس السادس عشر الى الفاتيكان.

سنحت هذه النزهة غير المتوقعة للكثيرين برؤية البابا والتأكد انه ومن رغم بلوغه ٩٢ سنة في أبريل الماضي إلا ان صحته جيدة جداً. فكان يضحك، كما دائماً، وحاضر ومتنبه ومُصغي.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً