أخبار حياتية لزوادتك اليومية
ابدأ يومك بمقالات من أليتيا! تسجل في النشرة
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

انتقل من كره والده الى عيش محبة اللّه

مشاركة

تركته أمه وخضع لعنف والده. أمضى تيم بعدها فترةً في الميتم وانتهى به المطاف في شوارع باريس

تركته أمه وخضع لعنف والده. أمضى تيم بعدها فترةً في الميتم وانتهى به المطاف في شوارع باريس. ويقول: “كانت الكراهيّة وقودي ولم أتكلم إلا لغة العنف.” بدا وكأن مصير تيم هو الفشل التام الى حين التقى بشخص نظر اليه بمحبة. قدمت له قاضيّة فرصة للخلاص فتمسك بها إلا ان ما غيّر حياته فعلاً كان لقائه بأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة. علّمه أشخاص مثل فياني ترويض عنفه وعرّفه على يسوع. عندما اكتشف تيم محبة اللّه له، أزهرت حياته. تحرر من عبء العنف وسامح نفسه وتعلم المحبة، تزوج من مارتين وأنجبا ٤ أولاد.يقول اليوم: “الله لم يُخطئ. وذلك بفضل قائد أمسي وحاضري

إكتشفوا قصصًا أخرى كهذه!

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.