أخبار حياتية لزوادتك اليومية
ابدأ يومك بمقالات من أليتيا! تسجل في النشرة
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

ساعدوا مسيحيي سوريا

©Aid to the Church in Need
مشاركة

عون الكنيسة المتألمة تطلق حملة مساعدات جديدة للمسيحيين السوريين

أطلقت جمعية عون الكنيسة المتألمة البابوية حملة مساعدات جديدة لصالح المسيحيين السوريين.

وحسب ما نقل موقع آكي الايطالي، قال مدير فرع المؤسسة في إيطاليا أليساندرو مونتيدورو، لدى إطلاقه مبادرة جديدة من قبل المؤسسة لدعم مشروعين مختلفين للمسيحيين السوريين، إن “الحرب لم تنته في سورية بعد، الإرهاب لم يهزم، وإخواننا هناك بحاجة إلى مساعدتنا أكثر من أي وقت مضى!”.

وذكر مونتيدورو أن “المشروع الأول سيكون في حلب، حيث خلفت سنوات الصراع جروحًا عميقة ومؤلمة”، مبينًا أن “المستقبل بالنسبة للعديد من الأشخاص، غير مؤكد الى حد كبير، ويرجع ذلك أيضًا إلى الوضع الاقتصادي الصعب”.

وأردف “لذلك استجابت جمعيتنا لنداء النائب الرسولي في حلب المطران جورج خازن، الذي طلب المساعدة لشراء مواد غذائية لتوزيعها على أفقر الأسر المسيحية، التي ستحصل أيضًا على مساهمة لشراء الغاز وأنواع الوقود الأخرى لتشغيل المولدات الكهربائية”.

وأوضح مونتيدورو أنه “من خلال تبرع بقيمة 50 يورو، سيتمكن المستفيدون من توفير الطعام لأسرة مكونة من أربعة أفراد لمدة أسبوع، أما إذا بلغت المساهمة 100 يورو، فستُضاف إلى ذلك المساعدات الغذائية”، وحيث “ستحظى العائلة نفسها بالطاقة الكهربائية لمدة شهرين”.

وأشار مدير الجمعية في إيطاليا إلى أن “المشروع الثاني سيكون في دمشق، حيث يوجد كثير من المسيحيين المرضى الذين لا يستطيعون شراء الأدوية، إلى جانب حاجتهم لرعاية مستمرة، لأن توفيرها باهظ الثمن”، وقد “طلب بطريرك الروم الملكيين يوسف العبسي مساعدتنا لشراء الأدوية وتوفير العناية الطبية المنزلية لأخطر المرضى”.

وتابع “كما كتبت مسؤولة المشروع، الأخت ماري شانا، من رهبنة القديسة جين أنتيد ثوريت، لجمعيتنا قائلة: بدونكم يا فاعلو الخير، لن نتمكن من تنفيذ مهمتنا”، فـ”بتبرع بمبلغ 150 يورو، نضمن توفير الأدوية لشخص مريض بشكل خطير لمدة ثلاثة أشهر، بينما بالمساهمة بـ200 يورو، نضمن توفير الأدوية والرعاية الطبية له لمدة شهر”.

وخلص مدير فرع مؤسسة ’عون الكنيسة المتألمة‘ البابوية في إيطاليا أليساندرو مونتيدورو مذكرًا بأن “البابا فرنسيس في رسالة عيد الفصح الأخيرة، عرّف الشعب السوري على أنه ضحية صراع مستمر، يجازف بأن يجدنا مستسلمين وغير مبالين أيضاً وبشكل متزايد”.

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.