أخبار حياتية لزوادتك اليومية
إبدأ يومك بنشرة أليتيا! فقط ما تجدر قراءته
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

كاهن يطلب رقم الهاتف الخطأ… وحصل ما لم يكن متوقعاً!

prete smartphone
مشاركة

الأب هلداغو يخبر على تويتر ما حصل معه

الأب غويو هيلداغو الاسباني، خادم في كنيسة القديسة روزا دا ليما في كاليفورنيا. قبل أيام حصل معه ما اعتبره علامة من السماء. ما حصل معه ساعده على “خلاص” نفس.

المفاجأة بعد الرسالة على جهاز الردّ الآلي

أمسك الكاهن الهاتف ليكلم امرأة من رعيته كانت قد طلبت لقاء معه. وعندما لم يجب أحد على المكالمة ترك رسالة على جهاز الردّ الآلي وقال: “أنا الأب غويو، قالوا لي أنك بحاجة للحديث معي. يمكنك الاتصال بي”.

كان الأمر طبيعياً الى أن جاءه اتصال بعد بضع دقائق، غير أن الشخص على الخط لم تكن ابنة رعيته بل امراة أخرى لا يعرفها قالت: “منذ فترة وأنا أريد أن اتحدث الى كاهن، ولكن لم قدر، كيف عرفت؟”

fra goyo hidalgo
Facebook FrGoyo Hidalgo

“الله طلب الرقم الخطأ”

على تويتر، لم يفصح الكاهن بالطبع عمّا أرادت السيدة الحديث معه ولكنه شكر الرب على الخطأ الذي اقترفه بطلب الرقم الخطأ. أهي صدفة؟ كلا. يعتبر الكاهن ان الله هو من طلب الرقم ليلتقي الكاهن بهذه المرأة التي كان بالفعل بحاجة الى لقاء كاهن يساعدها على خلاص نفسها.

 

العودة الى الكنيسة

العديد ممّن علقوا على الخبر  كتبوا عن خبرة عودتهم الى الكنيسة وعن اكتشافهم للإيمان من جديد بطريقة او بأخرى ومن دون سابق تصميم بعد فترة ابتعاد طويلة عن الكنيسة… وتلك العودة كانت بداية علاقة جديدة مع الرب.

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.