Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الأربعاء 28 أكتوبر
home iconأخبار
line break icon

٦٠٠٠ مسيحي عراقي يرفضون العودة إلى العراق

AP

سبوتنيك - تم النشر في 16/07/19

لا تستطيع لا الدولة الأردنية ولا الكنيسة الخاصة بهم أن تجبر مسيحي العراق اللاجئين في الاردن على العودة

أكد مدير المركز الكاثوليكي للدراسات والإعلام في الأردن الأب رفعت بدر، أن هناك نحو ستة آلاف مسيحي عراقي ممن لجأوا إلى الأردن عقب سيطرة تنظيم “داعش” على مدن عراقية قبل سنوات غالبيتهم لا يرغب في العودة إلى العراق.


ونقلت سبوتنك عن الأب بدر قوله إن “المسيحيين المتبقين في الأردن ممن لجأوا إليه بعد سيطرة تنظيم داعش على مدن عراقية قبل سنوات هو 6000 عراقي مسيحي وهم غير موعودين بفيزا للهجرة الخارج، كما أنهم في الغالب لا يريدون العودة إلى وطنهم خلافا للسوريين”.

وتابع ان “عدد العراقيين الذين لجأوا الى الاردن “بعد مرحلة داعش في العراق، 10700 شخصا، رغم أن المتوقع كان 2000 شخصا”.

يذكر أنه في العام 2014 وبسبب تمدد تنظيم “داعش” في مساحات ب‍العراق وسوريا، تم تهجير وطرد عدد كبير من المسيحيين في العراق من قبل التنظيم بسبب ديانتهم.

وأضاف الأب بدر “أعتقد أن 4000 أصبحوا في الخارج، أي أنهم تمكنوا من الحصول على تأشيرة السفر إلى دول أخرى، وبقى في الأردن 6000″، مشيرا إلى أن “في الاردن عراقيين سابقين هاجروا من العراق قبل مرحلة داعش”.

وحول ما إذا كان هناك لاجئين سوريين مسيحيين في الأردن أشار الأب بدر إلى أن “السوريين المسيحيين في الاردن عددهم قليل جدا، وأن غالبيتهم عبروا الأردن في سبيل الحصول على تأشيرة للسفر إلى مختلف بلدان العالم”، لافتا الى انه “لا يوجد لدينا في الأردن كثيرين من السوريين المسيحيين. العراقيون أكثر”.

وحول ما إذا كان هناك جهود أردنية لحث المسيحيين العراقيين على العودة إلى ديارهم بعد أن تم تحرير الأراضي العراقية من “داعش”، قال الأب بدر “حسب مواثيق الأمم المتحدة، العودة يجب أن تكون طوعية، لا تستطيع لا الدولة الأردنية ولا الكنيسة الخاصة بهم أن تجبرهم على العودة”.

وتابع “الآن هل هناك اشخاص مستعدون للعودة؟ أنا أشك بذلك”.

جدير بالذكر أن العراق أعلن، في كانون الأول 2017، تحرير كامل أراضيه من قبضة تنظيم “داعش” بعد نحو 3 سنوات ونصف من المواجهات مع التنظيم الذي احتل نحو ثلث البلاد معلنا إقامة ما أسماها “الخلافة الإسلامية”.

وتواصل القوات العراقية عمليات التفتيش والتطهير وملاحقة فلول “داعش” في أنحاء البلاد، لضمان عدم عودة ظهور التنظيم وعناصره الفارين مجدداً، بينما تتمركز قوات الحشد الشعبي على الشريط الحدودي مع سوريا للتصدي لمحاولات تسلل عناصر التنظيم المتكررة.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
داعش
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً