أليتيا

ستكون هناك أيام من الحزن والحداد. في جانب الشرق، شعب قوي، ولكن بعيدا عن الله، سيطلق هجوما مروعا، وسوف يدمر أكثر الأشياء المقدسة

ANNUCIATION
Fred de Noyelle | GoDong
مشاركة

في أكتوبر عام 2014 صُدم العالم بالصورة التي احتلت غلاف مجلة دابق التابعة للدولة الإسلامية

في أكتوبر عام 2014 صُدم العالم بالصورة التي احتلت غلاف مجلة دابق التابعة للدولة الإسلامية، اذ نشرت صورة مركبة فيها علم الدولة الاسلامية (داعش) يلوّح أمام كاتدرائية القديس بطرس.

قبل تسعة وستون عاما، في ظهور النافورات الثلاث الرومانية، نبوءة مماثلة سبق وانبأتها العذراء لبرونو كروناكيولا: “ستكون هناك أيام من الحزن والحداد. في جانب الشرق، شعب قوي، ولكن بعيدا عن الله، سيطلق هجوما مروعا، وسوف يدمر أكثر الأشياء المقدسة، عندما يتمكن من القيام بذلك “(Salani.it، 2015).

 

“فتاة رائعة الجمال “
توفي كروناكيولا في عام 2001، بعد أن عاش حياة المغامرة مبتدءا بنية اغتيال قداسة البابا، واعتبر رئيس “مجمع الشيطان”، ومن ثم تحول إلى الكاثوليكية، وعاش بعدها تجربة غير عادية في 12 أبريل 1947. في ذلك اليوم، كان برفقة أبنائه الثلاثة، وقال انه رأى على تلة النافورات الثلاث في روما فتاة رائعة الجمال ذات بشرة داكنة وشعرها طويل، مع بطانية خضراء وبين يديها كتاب. ومنذ تلك اللحظة وهو يتلقى الرسائل والاعلانات الروحية والنبوية منها حتى بضعة اشهر قليلة قبيل وفاته، في 22 يونيو 2001.

 

النبوءات
أعطى الرائي الأسرار التي تلقاها من السيدة العذراء للفاتيكان، الذي لم يراها مناسبة للنشر. من الأحلام والرؤى التي سبقت الأحداث الدرامية التي حصلت في القرن الماضي: مأساة سوبيرقا (Superga) في عام 1949 ،انتخاب بولس السادس في عام 1963، وحرب يوم الغفران عام 1973، خطف وقتل ألدو مورو في عام 1978، وإصابة يوحنا بولس الثاني عام 1981 ، انفجار مفاعل تشرنوبيل في عام 1986، الهجوم على كاتدرائية القديس يوحنا لاتران في عام 1993 ، إلى سقوط برجي مركز التجارة العالمي في عام 2001.

 

سر برونو
بطلب من العذراء، حفظت نسخة شهادات كروناكيولا من 1947- حتى وفاته عام2001. وبعد سنوات من الدراسة والتحليل، من قبل سافيريو جنوى – الصحافي الوحيد الذي كان بامكانه الاطلاع على يوميات برونو كروناكيولا التي يحتفظ بها جمعية المؤمنين التي أسسها، كشف بالكامل المحتويات في “سر يوميات برونو كروناكيولا ” (الناشر سالاني).

 

“ظلام ودمار خارج الكنيسة”
ظهور نحو الساعة الرابعة من مساء يوم 12 أبريل 1947. اذ كان بيد “السيدة الجميلة” اليمنى، وعلى مستوى الصدر، كتاب ذو غلاف رمادي، في حين أن يدها اليسرى تشير الى قدميها، حيث كان هناك ستارة سوداء مثل الثوب المتشابك على وجه الأرض وقطع من الصليب.
كلمت السيدة العذراء كروناكيولا بهذه الكلمات: “أنا واحد الذي هو الثالوث الإلهي. أنا العذراء. تضطهدني. الان يكفي! عد للحظيرة المقدسة، للمحكمة السماوية على الأرض. كن مطيعا للكنيسة، مطيعا للسلطة. واترك على الفور هذا الطريق وسر في طريق الكنيسة الحق، لتجد الخلاص والسلام. خارج الكنيسة، التي أسسها ابني، هناك ظلام، وهلاك. عودوا، عودوا إلى مصدر النقاء في الإنجيل، الذي هو الطريق الصحيح للإيمان والقداسة، والذي هو وسيلة التغيير (…) “.

 

تغيير “العنيدين”
قالت أم الرحمة: “أعدكم بخدمة كبيرة، ومعجزات تغيير للعنيدين على هذه الأرض، ارض الخطيئة (مكان الظهور). تعالوا بالإيمان، وسوف يبرأ الجسد والروح (قليلا من الارضيات وكثيرا من الإيمان). لا تخطئ! ولا تذهب إلى الفراش مع خطيئة مميتة، ستزداد المصائب”(Amatevi ، مايو 2013).

 

أول حلم
الحلم الأول الذي عثر عليه في المذكرات يعود إلى 30 مارس 1949: “هذا الصباح حلمت حلما مزعجا. ظننت أنني رأيت طائرة والنار منبعثة منها، ومكتوب عليها، تورينو. ماذا سيكون؟ “.في 4 مايو، حصلت مأساة Superga: الطائرة التي كان على متنها اعضاء نادي تورينو لكرة القدم (فريق غراندي تورينو) بطل إيطاليا لمدة خمس سنوات دون انقطاع ، تحطمت في الجدار الخلفي للكنيسة على تلة تورينو وتسببت بوفاة واحد وثلاثين الضحايا.

 

نبوءة ألدو مورو
في 31 كانون الثاني و25 اذار من عام 1978 حلم كروناكيولا حلمان مزعجان: “أنا على مقربة من فيرانو وبينما كنت ذاهبا للصلاة وصل مجموعة من الرجال حوالي خمسة عشر وبينهم أرى ألدو مورو. توقف وقال لي الست انت من تحدثه السيدة العذراء؟ “. اجبت “نعم، انا”. “حسنا، صلي لي، لأن لدي شعور بأمرسيء سيحدث لي قريبا!”. وقال لي وداعا، خرج وركب سيارته، وانا اكملت زيارتي وانا افكر فيه. ” في تمام الساعة 9:25 من يوم 16 اذار، أعلنت طبعة خاصة من جريدة GR2 الخبر الرهيب باختطاف السيد مورو، السكرتير السياسي للحزب الديمقراطي المسيحي، وقتل الرجال الخمسة المرافقين له.

 

سم تشيرنوبيل
في 1 فبراير 1986 اعطت العذراء رسالة خفية بعض الشيء: ” استعدوا، يا ابنائي لا يمكن تحمل ذلك بعد الآن! غضب العدالة هو فوقكم! ستجربون العلامات التالية: الهواء تسمم والأراضي غير مزروعة والحليب الابيض غير صالح للاستعمال “.

 

اصبحت الرسالة اوضح في 1 اذار.
“من الآن فصاعدا، تلوث في العالم. على هذه الأرض الفقيرة، روسيا، وأمريكا، وآسيا وأوقيانوسيا وأوروبا، وحتى أفريقيا: الغاز السام للانسان والحيوانات. الحيوانات والنباتات والخضروات مسمومة، بسبب الانسان “. بعد أقل من شهرين، يوم 26 نيسان في تمام الساعة 1.23، في محطة تشيرنوبيل للطاقة النووية انفجر المفاعل.

 

قنبلة في لاتيرانو
حلم واضح جدا ويشير إلى ليلة ما بين 27 و 28 يوليو 1993، “القديس فرنسيس في كنيسة القديس يوحنا يدعوني لمساعدته لحكم الكنيسة. القديس فرنسيس يشجعني على دعم الكنيسة معه. لقد ذعرت، لانها انهارت”. عندما استيقظ كروناكيولا، واستمع إلى الراديو، اكتشف أنه قد انفجرت للتو سيارة مفخخة في ساحة القديس يوحنا لاتران، بين الجانب الأيمن للكنيسة ومدخل النيابة.

 

لا بد من الإشارة أن بعض هذه الأمور لم يتم تأكيدها في الكنيسة على أنها رؤى، لكن ارتأينا ان ننشرها

العودة الى الصفحة الرئيسية

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً