أليتيا

إبنة الخمس سنوات ضحيّة جديدة لحوادث السير

مشاركة

إسراء اسماعيل دهستها سيارة وهي تجتاز الطريق بالقرب من منزلها

ابنة الخمس سنوات إسراء اسماعيل تفارق الحياة بعد أن صدمتها سيارة بالقرب من منزلها، فهي كانت تلهو أمام بيتها في قرية البجعة – عين الذهب، وقررت اجتياز الشارع للتوجه الى منزل الجيران، فكانت المأساة.

السائق وهو ابن البلدة، لم ينتبه للطفلة تجتاز الطريق، وهي سلسلة من الحوادث التي يتعرّض اليها اطفال لبنانيون.

ففي لبنان حيث الطرقات غير مطابقة للمواصفات العالمية من حيث السلامة، ينبغي على الاهل أخذ الحيطة والانتباه لأولادهم، فالولد يقطع الطريق مسرعاً غير آبه للسيارات المارّة، ناهيك عن القيادة حيث لا يكترث السائقون للسرعة المحددة داخل المناطق المأهولة.

الوعي عند الأهل والسائقين ضروري بعدما زاد عدد ضحايا حوادث السير في لبنان.

نصلّي لراحة نفس هذه الصغيرة، ونتمنى أن يعي الأهل خطورة ترك أولادهم لوحدهم من دون مراقبة.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً