أليتيا

ميشيل حجل… وينك؟

مشاركة

بعد وفاة ميشال حجل خسرت الأرض ملاكاً ربحته السماء

كيف ننسى وجهك؟

كيف ننسى كلماتك المفعمة بالحب والرجاء؟

كيف ننسى تلك المسبحة المعلّقة باصابعك واسم مار يسوع تردديه على شفتيك؟

صعبة على أهلك يتذكّروا غيابك وهنّي اصلاً ما نسيوا، ونحنا أهلك، خلّيتنينا نحسّ إنّو وجعك وجعنا، وألمك ألمنا.

هل حقاّ غلبك المرض؟ أم أنت من انتصرت عليه برجاء القيامة؟

ميشيل، غيّرتي مجتمع من دون ما تعرفي، اختارك يسوع ملاك عهل أرض لرسالة محددة: إنّو جمال الروح اقوى من ظلم هل دني، ولي بدّو يعرف حقيقة هل حياة بدّو يذوق طعم الصليب، وما في إلّا حمل الصليب بفرح بيوصّل عل سما.

ميشل، إنت اليوم ملاك، ملاك عم يرفرف بل سما، وفوق لبنان، عم يحكي قصة حب عاشتها فتاة وهبت حياتها ليسوع رغم الوجع والدموع.

ما تنسينا، خبري يسوع عن وجعنا،

عم نصلّيلك، وصلّيلنا من فوق، ونحنا أكيدين إنّك بأحضان يسوع ورسالتك ما خلصت عل أرض، بس هلّق بلّشت.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً