Aleteia
الجمعة 23 أكتوبر
مواضيع عميقة

ما هو التنمّر الإلكتروني وكيف نتصدّى له؟

pixabay

الأب رفعت بدر - موقع أبونا - تم النشر في 08/07/19

التنمّر الإلكتروني، فهو أفعال تستخدم «تقنيات المعلومات والاتصالات لدعم سلوك متعمّد ومتكرّر وعدائي، من قِبل فرد أو جماعة، وتهدف إلى إيذاء شخص أو أشخاص آخرين

التنمّر هو سبل إيذاء الآخرين بعدوانية وفوقية. وقد شاع هذا المصطلح مؤخراً وبالأخص في المدارس وفي أماكن صبّ الغضب والعدوانية بين الشباب.

أما التنمّر الإلكتروني، فهو أفعال تستخدم «تقنيات المعلومات والاتصالات لدعم سلوك متعمّد ومتكرّر وعدائي، من قِبل فرد أو جماعة، وتهدف إلى إيذاء شخص أو أشخاص آخرين». وفي كثير من الأحيان لا تستطيع الضحية أن تدافع عن نفسها.

ويمكن أن يكون الشخص المتنمّر معروفاً، أو منتحلاً شخصيّة أخرى، أو ببساطة مجهولاً، لكنه بمستطاعه أن «يُكدّس» (والمصطلح مستخدم عالمياً) حوله أشخاصاً كثيرين يؤيدون ميله العنيف، حتى وإن جهلوا شخصية المعتدى عليه.

قبل أيام عُقد في مدينة روما المؤتمر الأول لمحاربة التنمّر الإلكتروني تحت عنوان stop cyber bullying day بمناسبة اليوم العالمي لإيقاف التنمر الالكتروني والمصادف سنوياً منذ عام 2012 يوم الجمعة الثالثة من شهر حزيران. وفيه تتعاضد مؤسسات رسمية وخاصة وشعبية وثقافية ودينية، من أجل الحد من هذه الظاهرة التي تسبب الازعاج للعديد من الأفراد، إلى درجة انهم يفكرون أحياناً بالانتحار هرباً من «الاضطهاد» الافتراضي أو الإلكتروني.

ولما كان موضوع المؤتمر مشكلة دولية وانسانية، فقد وجه البابا فرنسيس رسالة تلفزيونية مسجلة، قال فيها للشباب المشاركين: » ليس هنالك دواء في الصيدليات لمكافحة التنمر. والمختبرات لم تعدُّ وصفة لذلك، لكن وبانتظار ذلك أن يحدث، ماذا نفعل؟ الوسيلة الوحيدة هي المشاركة والعيش معاً والتحاور والإصغاء وأخذ الوقت للسير معاً. فهذا ما يكوّن العلاقات، لا تخافوا من التحاور، فلكل واحد منا شيء يعطيه للآخرين، وكل واحد بحاجة إلى تلقي شيء من الآخر». وفي مكان آخر قال: أعلنوا الحرب على التنمّر، وعلى إعطاء فكرة أن هنالك شخصاً أعلى مرتبة من الآخر. أما الطريقة الوحيدة المسموحة للنظر «من فوق إلى أسفل» فهي لمساعدة الانسان على النهوض.

وبعد، فهنالك جهود كبيرة في المجتمعات الغربية لمحاربة التنمّر والالكتروني منه تحديداً، ولدينا في بلدنا الحبيب وحدة مكافحة الجرائم الالكترونية التي يدخل التنمّر تحت مظلتها السوداء، لكننا بحاجة إلى إيجاد رابطة – أو آلية–تعاون بين مؤسساتنا التربوية والثقافية من أجل وضع حد لهذه الظاهرة التي باتت مؤرقة. لم ننتبه هذه السنة لليوم العالمي لوقف هذه الآفة، لكننا نستطيع أن نجعل من كل يوم يوماً عالمياً لإيقاف التنمر.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً