Aleteia
الأربعاء 21 أكتوبر
أخبار

رسب إبنها في الإمتحانات الرسمية فأحضرت له قالب حلوى "انت ناجح بنظري "

https://pixabay.com/photos/birthday-cake-birthday-cake-dessert-1114056/

أليتيا - تم النشر في 30/06/19

دعم الأهل ضروري للتأكيد على أن الحياة ليست في العلامات

على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، نشرت السيدة نهاية حمود منشوراً ملفتاً لأم لم ينجح ابنها “علي” في امتحانات الشهادة المتوسطة البريفيه 2019، فقالت:

“انت ناجح بنظري “.

الفشل هو الخطوة الأولى نحو النجاح وليس نهاية الطريق بل هو البداية دائمًا .

اول شي حابه بارك لكل ل نجحوا ومن قلبي فرحتلن،  وتاني شي بدي اتشكر كل مين سألني عن ابني .. ابني ما توفق بالامتحانات وما بدي قول ابني نظلم بس بدي قول ابني درس وتعب وسهر وما قصر عمل ل عليه وما توفق وسقط على علامة (يمكن هون في ظلم) .. واكيد مش نهاية الحياة بالعكس هلأ بلش .. الطريق بعد طويله ادامه ..

وتابعت الأم بحسب ما نقل موقع جديدنا: بتمنى من كل اهالي الولاد ل سقطو يرفعو من معنويات ولادن بالنهاية كلنا عنا قدرات معينه .. وهياهن ل معن شهادات الن سنين معلقينن بالبيت عالحيط وما عم يلاقو اي وظيفه .. والحياة ماشيه ما بتوقف بمحل .. اكيد انا بدعم ابني وبقويه وبعرف انو ابني قادر ينحج وبتقدير انشالله الله بعوض عليه بالقادم ..

 وبس حابي وجه تحيه للوزير واسألو شو كان عم يحس لما طلع نتيجه ساعة تنتين بالليل ما فكر انو اذا ولد نام زعلان ممكن يصير معو شي هوي نايم حتى بهيك فشلت بتوقيتك لاعلان النتيجه ..

ومنيح نقضت بولدين لهلأ واحد قوص حاله والتاني سمم حاله الله يشفيهن ويصبر اهلن ويعوض عليهن بالاحسن”.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً