Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الأحد 29 نوفمبر
home iconقصص ملهمة
line break icon

جيم كيفيزيل، ممثل دور يسوع، ألقى كلمة عن مريم اعتبرها البعض أعظم خطاب في القرن الحادي والعشرين!

JIM CAVIEZEL

Franciscanfriars | Facebook | Fair Use

طوني فارس - تم النشر في 21/06/19

تحدث عن مريم، وعن دورها في حياته وفي عمله

جيم كيفيزيل أعطى مؤخراً ما قد نعتبره أعظم خطاب في القرن الحادي والعشرين. واليوم عاد الى المنصة ليتحدث عن مريم، وعن دورها في حياته وفي عمله.

بدأ جيم كلمته شارحاً للحضور عن علاقته الخاصة مع مريم، والتي بدا قبل ان يأخذ أول دور مهم له في فيلم ” The Thin Red Line “، واصفاً كيف التقى بتيرينس مالك، أهم مخرج في هوليود، وقد صلى المسبحة قبل اللقاء.

تلك المسبحة التي حملها خلال الصلاة كانت لجدة زوجته وقد قدمها لزوجة مالك والتي لم تك كاثوليكية، ووقعت باكية. كيفيزيل يؤكد ان حصوله على الدور كان بفضل مريم.

ثم تحدث الممثل الهوليودي عن دوره الشهير في ” The Count of Monte Christo “، ومن ثم كل العذاب الجسدي الذي عانى منهم خلال لعب دور يسوع في فيلم “آلام المسيح” الشهير.

واستطرد كيفيزيل في الحديث عن فيلم آلام المسيح ومريم فقال:  الفيلم يظهر الحقائق البيبلية ان مريم تألمت مع يسوع المسيح وهي “شريكة في الفداء”. وكما قالت القديسة تيريزا الكلكوتية “بالفعل مريم هي شريكة في الفداء. هي التي أعطت يسوع جسده وهذه الهبة هبة جسده هي التي خلصتنا”.

“كانت مريم تعي دور يسوع المخلص أكثر من أي واحد من الرسل. عندما رأت يسوع مقبوضاً عليه، هي الوحيدة التي وهمت ان خلاص العالم قريب. مريم وقفت في وجه الشيطان كوالدة جميع الشعوب.”

ويؤكد كيفيزيل على إيمانه الشديد أن مريم هي “شريكة الفداء” ووسيطة كل النعم وحامية كل البشرية”. وهنا وجه دعوة واضحة للبابا قائلاً: “أصلي وآمل أن يعلن البابا هذه الحقيقة عقيدة مريمية، لكي يعرف كل كائن بشري أن لده اماً تحبه، وتتشفع له لدى يسوع، مخلصه الحقيقيّ”.

وتابع: “إن قوة الشيطان واضحة. ولا بد من ان نتكل على مريم، هي التي واجهت الشيطان من اجلنا. ثقوا بمريم وصلوا لكي يتحقق وعد فاتمة: “في النهاية سينتصر قلبي الطاهر… والسلام سيعم العالم”.

ثم توجه الى الحضور مباشرة وقال: “نادوا مريم، صلوا المسبحة من أجل السلام في العالم! اعبدوا يسوع في القربان والسماء ستستجيب لكم!”

Tags:
مريم العذراء
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
Wonderland Icon
أليتيا العربية
أيقونة مريم العجائبية: ما هو معناها؟ وما هو م...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً